fbpx

أسباب فقدان الشهية

31
صوره توضح شخص لديه أحد اسباب فقدان الشهية

هل تعاني من فقدان الشهية؟ هل تريد معرفة أسباب فقدان الشهية؟ في هذا المقال سوف نتعرف على أسباب هذا المرض.

أولاً يجب أن نعلم أن فقدان الشهية هو انخفاض أو فقدان  الرغبة في تناول الطعام، و في بعض الأشخاص يشمل فقد الشهية أيضاً الشعور بالنفور أو الغثيان من فكرة تناول الطعام.

يمكن أن تكون حالة فقدان الشهية قصيرة ومؤقتة يمر بها الشخص بين حين وآخر بشكل طبيعي وتنتهي بانتهاء المسبب، مثل :إصابة الفرد بنزلة برد.

أو قد تكون حاله طويلة المدى تستمر لأيام وأسابيع وتسبب عدداً من الأعراض، مثل فقدان الوزن وسوء التغذية، وفي هذه الحالة يجب استشارة الطبيب لتحديد السبب وعلاجه.

أسباب فقدان الشهية

يمكن أن يحدث فقدان الشهية نتيجة أسباب عديدة منها  أسباب صحية ومنها أسباب نفسية .

أولاً أسباب فقدان الشهية الصحية والجسدية؛

تشمل الآتي

  • العدوى: 

يمكن أن تكون أسباب فقدان الشهية نتيجة التهابات بكتيرية، أو فيروسية، أو فطرية ومن أمثلة العدوى التي قد تؤدي إلى فقدان الشهية مايلي

  1. عدوى الجهاز التنفسي العلوي.
  2. التهاب بالمعدة والأمعاء.
  3. عدوى جلدية.
  4. التهاب الكبد.
  5. التهاب السحايا.
  6. فيروس نقص المناعة المكتسبة (الإيدز).
  • الأدوية:

يعد ضعف الشهية من الآثار الجانبية المعروفة لبعض الأدوية ومنها : 

  • مسكنات الألم، مثل: الكودايين والمورفين.
  • بعض المضادات الحيوية.
  • أدوية العلاج الكيميائي.
  • بعض أنواع السرطان

بعض أنواع السرطان سبب فقدان الشهية ونزول الوزن غير المقصود، مثل سرطان البنكرياس، وسرطان المبيض، وسرطان المعدة.

ثانيًا أسباب فقدان الشهية النفسية: 

مثل القلق، والاكتئاب، والضغط العصبي، ونوبات الهلع، واضطرابات الأكل مثل: فقدان الشهية العصبي.

كما تتنوع أيضاً الأسباب بين أسباب قصيرة المدى مثل: نزلات البرد، والإمساك، وتقرحات الفم، والتسمم الغذائي.

وأسباب طويلة المدى مثل أمراض الجهاز الهضمي، وداء السكري، والربو، وفشل القلب.

ويعد التقدم في العمر أحد أسباب فقدان الشهية الأكثر شيوعاً وذلك نتيجة لزيادة استخدام الأدوية, والتغيرات الجسدية التي تحدث مع تقدم العمر والتي بدورها تؤثر على الجهاز الهضمي  والهرمونات وحاستي الشم والتذوق، وأيضاً العامل النفسي لدى كبار السن.

كما توجد أيضا أسباب فقدان الشهية المفاجئ الأخرى، والتي تحدث نتيجة أسباب شائعة أيضاً مثل: صعوبة البلع في الثلث الأول من الحمل، والشعور بالألم، وفقدان حاسة الشم والتذوق، والجفاف.

أعراض فقدان الشهية

تصاحب فقدان الشهية بعض الأعراض مثل:

  • فقدان الوزن غير المقصود.
  • الغثيان.
  • التعب والإعياء.
  • سوء المزاج.
  • التعرق الليلي.
  • خسارة شديدة في كتلة العضلات.
  • الدوار والدوخة.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • أصابع مائلة للزرقة.
  • انقطاع الطمث.
  • عدم القدرة على تحمل البرد.
  • جفاف الجلد.

اذا لم تعالج هذه الأسباب فقد تتطور أعراض أكثر خطورة مثل: 

  • عدم انتظام دقات القلب.
  • الشعور بالمرض بنحو عامةً.
  • ضيق في التنفس.

مضاعفات فقدان الشهية 

يمكن أن يؤدي فقدان الشهية المستمر والذي لم يعالج صحيحاً إلى معرفة ما هي أسباب فقدان الشهية والعديد من المشاكل الصحية التي تهدد حياة الفرد، ومن هذه المشكلات، سوء التغذية، ونقص الفيتامينات، وتسارع وعدم انتظام ضربات القلب، وانتشار السرطان، وانتشار العدوى، و متلازمة الهزال.

تشخيص أسباب فقدان الشهية 

على الرغم من عدم وجود اختبارات معملية لاكتشاف أسباب فقدان الشهية واكتشاف اضطرابات الأكل إلا أن الطبيب يجري مجموعة متنوعة من الاختبارات والتقييمات الجسدية والنفسية، بالإضافة إلى اختبارات المعمل لتحديد التشخيص الصحيح مثل :

الاختبار والتقييم الجسدي: ويقوم الطبيب خلالها بفحص الطول، والوزن، والعلامات الحيوية

اختبارات المعمل

تعداد الدم الكامل، والكبد، والكلى، اختبارات وظائف الغدة الدرقية، وتحليل البول .

التقييم النفسى 

تشمل أسئلة شخصية حول سلوكيات الأكل الخاصة بالمريض، والشراهة،  وعادات التمرين.

كما توجد أيضاً بعض الفحوصات التى يجب على الطبيب أن يطلب من المريض إجرائها بها مثل: تصوير البطن بالأشعة السينية أو الموجات فوق الصوتية، وتصوير القناة الهضمية بالأشعة السينية، بما في ذلك المريء، والمعدة، والأمعاء الدقيقة. 

علاج فقدان الشهية 

يعتبر فقدان الشهية عرضاً وليس مرضاً يمكن علاجه، لذا يجب علينا علاج أسباب فقدان الشهية وفيما يلي سوف نوضح ذلك:

  • إذا كان السبب عدوى بكتيرية أو فيروسية، فتعود الشهية إلى طبيعتها بعد التعافي من العدوى .
  •  إذا كان السبب الاكتئاب أو القلق، ويوصى الطبيب بالعلاج النفسى وجلسات العلاج بالكلام أو وصف بعض مضادات الاكتئاب.
  • أما إذا كان السبب تناول  بعض الأدوية فقد يوصى الطبيب بتعديل الجرعات أو وصف  دواء بديل.
  • في حال أدى فقدان الشهية إلى سوء التغذية أو اضطراب توازن الكهارل، فيكون العلاج عن طريق المغذيات الوريدية، وأدوية فاتحة للشهية، و أدوية للسيطرة على بعض الأعراض مثل الغثيان.

متى يجب علينا زيارة الطبيب؟

إن فقدان الشهية المستمر يؤدى إلى سوء التغذية, ومن الضروري اكتشاف أسباب فقدان الشهية،  إذ أن عدم معالجتها قد يؤدي إلى مشاكل خطيرة، يمكن للناس استشارة الطبيب :

  • إذا كان لديهم فقدان شهية مستمر ولفترة طويلة.
  • اذا لاحظوا نزولاً سريعاً وغير متوقع في الوزن، يجب عليهم مراجعة الطبيب.

يجب على الفرد استشارة الطبيب لطلب المساعدة إذا لاحظ أعراض أخرى مصاحبة لفقدان الشهية مثل: ألم المعدة، والحمى، وصعوبة التنفس، وسعال، وعدم انتظام ضربات القلب.

بعض النصائح للتعايش مع فقدان الشهية

يمكن أن تساعد هذه النصائح فى التعايش مع فقدان الشهية قصير المدى الذى كان نتيجة أسباب مؤقتة مثل الإنفلونزا أو التوتر 

  • الإكثار من شرب الماء والسوائل للوقاية من الإصابة بالجفاف.

التركيز على أنواع الطعام التى توفر العناصر الغذائية الهامة لجسم الإنسان للحفاظ على الصحة مثل البروتينات.

  • ممارسة الرياضة الخفيفة التى تساعد فى فتح الشهية.

من هم الأكثر عرضة للإصابة بفقدان الشهية؟

  • الإناث  هم من أكثر الأشخاص عرضة للإصابة بفقدان الوزن .
  • إذا حدث تغييرات في بعض الجينات.
  • اذا كان أحد الأبوين أو كلاهما يعانى فقدان الشهية.

الفنانين، والممثلين، والراقصين، وعارضات الأزياء يتعرضون كثيرا لفقدان الشهية بسبب حرصهم الدائم على الحفاظ على أجسامهم نتيجة طبيعة عملهم.

المصادر:

mayoclinic

webmd

healthline

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close
طيبات © 2020 جميع الحقوق محفوظة.
Close