fbpx

التغذية قبل عملية تكميم المعدة | كيف تستعد؟

967

مرت سنوات لا أذكر عددها وأنا أحاول أن أتخلص من هذا الوزن الزائد.

جربت كل أنواع الأنظمة الغذائية التي سمعتَ عنها أو ربما لم تسمع عنها!

جربت الإبر الصينية، والحجامة، وأنواعًا مختلفة من الأعشاب… وحتى التنويم المغناطيسي!

وبالطبع انضممت إلى إحدى النوادي لأمارس الرياضة.

نجحت بعض الطرق في إنقاص بعض الكيلوجرامات ولكن سرعان ما اكتسبتهم مرة أخرى مضاعفين.

لقد تعبت… بل وسئمت من نظرات الشفقة والاستهزاء التي أراها كلما خطوت خارج بيتي!

 هذا أملي الأخير… سألجأ إلى تكميم المعدة.

ولكن كيف أستعد للعملية؟ وهل هناك توصيات عن التغذية قبل عملية تكميم المعدة؟

ما شروط عملية التكميم ومن مؤهل للخضوع لها؟

من شروط عملية التكميم:

  • أن يعاني المريض السمنة المفرطة، أي لديه مؤشر كتلة الجسم أكبر من أو يساوي 40.
  • أن يعاني المريض السمنة ولديه مؤشر كتلة الجسم يساوي 35 إلى 39.9، ويصاحبه على الأقل حالة مرضية واحدة مرتبطة بالسمنة.

ما الحالات المرضية التي ترتبط بالسمنة؟

  • أمراض القلب.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • الجلطات الدماغية.
  • ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم.
  • النوع الثاني من داء السكري.
  • السرطان.
  • العقم.
  • انقطاع النفس الانسدادي النومي.

كيفية الاستعداد قبل عملية التكميم

كيفية الاستعداد قبل عملية التكميم

إن عملية تكميم المعدة ليست سهلة. 

صحيح، ستخرج بعد ليلة أو ليلتين من خضوعك للجراحة، ولكن عليك أن تكون مستعدًا لفترة انتقالية يعتاد فيها جسدك هذا التغيير الكبير.

إليك بعض النصائح التي قد تسهِّل عليك العملية والفترة بعد العملية.

أقلع عن التدخين

الإقلاع عن التدخين من أهم الخطوات التي يجب أن تخطوها إذا أردت حياة صحية. وفي حالة عملية تكميم المعدة، سيساعدك الإقلاع عن التدخين على تجنب أي مضاعفات في العملية.

احرص على التوقف عن التدخين على الأقل لفترة من الوقت.

راجع طبيبك 

إذا كنت مريضًا لعلة مزمنة وتتناول الأدوية باستمرار، عليك مراجعة طبيبك المعالج لتعديل جرعاتك أو تغيير أدويتك، وقد يطلب منك الجراح التوقف عن تناول الأدوية المسيلة للدم لتجنب النزيف في أثناء الجراحة.

احجز موعدًا مع الطبيب قبل أسبوعين أو ثلاثة من موعد الجراحة.

مارس الرياضة

اذهب لنزهات قصيرة، أو مارس الرياضة الخفيفة. 

ستحسن الرياضة من لياقتك واستعداد جسدك للجراحة.

غير فكرتك عن الطعام

ابدأ بتغيير فكرتك عن الطعام؛ هذا سيساعدك على الحفاظ على نتيجة العملية ويمنع المعدة من الاتساع مجددًا.

 ذكر نفسك دائمًا بالآتي:

  • الطعام مهم لتحصل على الطاقة لتعيش.
  • الطعام ليس أداة لتسليك في أوقات الملل.
  • لا نأكل الطعام بمجرد الشعور بالغضب أو الحزن.
  • لا نأكل الطعام في أوقات العمل أو أمام التلفاز.
  • نكف عن الأكل عند الإحساس بالشبع.

اهتم بصحتك النفسية والعقلية

نعلم أنه كلما اقترب موعد الجراحة يزداد شعورك بالتوتر، لذا إليك بعض النصائح التي قد تجعلك أكثر استعدادًا نفسيًا.

  • لا تعلُ بسقف طموحاتك كثيرًا، فعملية تكميم المعدة ليست عصاة سحرية ستصبح بعدها بجسد مثالي، ستحتاج بعض الوقت الذي قد يمتد لعام كامل حتى تخسر الوزن الزائد.
  • اطلب الدعم من أصدقائك وأهلك، ليساعدوك في رحلة التعافي ويحافظوا على معنوياتك مرتفعة.
  • تعلم كل شيء عن عملية تكميم المعدة؛ شاهد ندوات تتحدث عن تكميم المعدة، وانضم لمجموعات دعم على الإنترنت؛ اقرأ واقرأ واقرأ.
  • حاول أن تحصل على إجابات كل تساؤلاتك عن العملية قبل إجرائها.

نصائح أخرى ليصبح التعافي من العملية أسهل

ستحتاج بعض الوقت بعد العملية لتعود لأداء مهامك اليومية، لذا نذكرك بفعل الآتي قبلها:

  • نظف المنزل، ويمكنك أن تستعين بعامل تنظيف.
  • جهز وجبات وافرمها جيدًا لأنك ستحتاج إلى طعام لين في فترة ما بعد الجراحة.
  • اجمع ونظف الملابس المتسخة.
  • استعن بأحد أفراد أسرتك ليبقى معك بعد العملية ويعتني بأطفالك إن وجدوا.

توصيات التغذية قبل عملية تكميم المعدة

توصيات التغذية قبل عملية تكميم المعدة

ننصحك بأن تحاول التقليل من وزنك قبل العملية، فهذا يقلل الدهون المتراكمة على الكبد، وعندها يمكن أن يجري الطبيب عملية تكميم المعدة بالمنظار.

تراكم الدهون يعيق حركة المنظار، مما يضطر الطبيب لإجراء شق جراحي، وأحيانًا يضطر لإلغاء العملية أو تأجيلها حتى يلتزم المريض بالنظام الغذائي الذي شرحه له الطبيب.

الالتزام بنظام غذائي صحي قبل العملية يدرب جسدك على النظام الجديد بعد العملية، ويحميك من أخطار الجراحة المفتوحة.

سيعطيك الطبيب بعض النصائح والإرشادات التي يجب عليك الالتزام بها قبل الخضوع لعملية تكميم المعدة، وتختلف الإرشادات من شخص لآخر ولكن سنقدم إليك الإرشادات العامة.

  • قلل أو امنع الدهون المشبعة من غذائك، وتجنب منتجات الحليب كاملة الدسم، واللحوم كثيرة الدهون، والأطعمة المقلية.
  • قلل أو امنع -قدر المستطاع- الأطعمة عالية النشويات مثل الخبز، والمعكرونة، والبطاطس، والحلويات، والمعجنات.
  • امنع المشروبات عالية السكر، مثل العصائر المعلبة والمشروبات الغازية.
  • لا تدخن.
  • تدرب على تقليل حصتك من الطعام؛ سيساعدك ملء نصف الطبق بالخضروات وحصة جيدة من البروتين على الإحساس بالشبع دون زيادة في النشويات.
  • تناول الأطعمة عالية البروتين كوجبات خفيفة.
  • تناول المكملات الغذائية التي وصفها لك الطبيب.

ريجيم ما قبل عملية تكميم المعدة؟

إليكم مقترح ريجيم ما قبل عملية تكميم المعدة:

الفطور:

يمكن أن تتناول البيض والخضروات، 

أو

مخفوق البروتين الخالي من السكر.

الغداء:

قطعة لحم أو دجاج أو سمك ومعها طبق من السلطة والحساء.

العشاء:

قطعة لحم أو دجاج أو سمك مع الخضروات.

المشروبات:

حافظ على ترطيب جسدك طوال اليوم، سيجعلك هذا تتحكم في الشعور بالجوع.

يمكنك أن تشرب أي مشروبات دافئة أو باردة ولكن بدون سكر.

الوجبات الخفيفة:

حاول أن تتناول وجبات خفيفة بين وجباتك الرئيسية مثل سلطة الفواكه، أو بعض المكسرات أو الزبادي قليلة الدسم.

التغذية قبل عملية تكميم المعدة بيومين

قبل عملية تكميم المعدة بيومين، سيطلب منك الطبيب الانتقال إلى نظام غذائي يعتمد فقط على السوائل والامتناع تمامًا عن الأطعمة الصلبة.

يمكنك تناول:

  • الشوربة
  • العصائر قليلة السكر
  • الجيلي
  • مخفوق البروتين
  • الماء

وستتوقف تمامًا عن تناول كل شيء وحتى الماء في الليلة السابقة للعملية.

كيف تُجرى عملية تكميم المعدة؟

سيطلب منك الطبيب أن تكون صائمًا ليلة العملية، وسواءً كان الاختيار عملية جراحية بشق بطني أو عملية باستخدام المنظار ستخضع للتخدير الكلي.

تُجرى عملية تكميم المعدة باستئصال جزء منها، ثم تخييط الجزء الباقي منها لتصبح تقريبًا في حجم الموزة.

قد يستغرق الطبيب في الجراحة ساعة أو ساعتين، ثم ستخرج لغرفة الإفاقة ليتابع الأطباء والممرضات علاماتك الحيوية ويراقبوا حدوث أي مضاعفات.

ستخرج في نفس الليلة أو في اليوم التالي إلى منزلك مستعدًّا لبدايتك الجديدة.

بداية جديدة… عادات جديدة

نعم، أصبحت معدتك صغيرة الآن، ولكنها قابلة للتمدد. إذا استمريت على عاداتك الغذائية التي اعتدتها، لن تجدي الجراحة نفعًا، لذا إليك بعض النصائح التي ستساعدك على تغيير عاداتك الغذائية.

ابدأ بتناول طبق من السلطة أو شوربة الخضار قبل الطعام

يحتوي كل منهم على نسب عالية من الماء والألياف؛ تناولهم يساعدك على الشعور بالشبع أسرع.

استخدم أطباقًا ومعالقًا وشوكًا صغيرة

في إحدى الدراسات، ثبت أن الناس يميلون لملء 70% من أطباقهم مهما كان حجمها، وتبين أن الطبق الكبير يجعلك تأكل أكثر بنسبة 52% من الطبق الصغير.

املأ طبقك الصغير كما شئت، فمنظره الممتلئ سيشعرك بالشبع، أي أنك تخدع عقلك.

اجعل ذهنك حاضرًا معك وقت الطعام

من منّا لم يأكل أمام التلفاز؟ بل وجعل طفله يأكل أمام التلفاز حتى يشتته عن الرفض المستمر للطعام.

من منّا لما يأكل وهو يتصفح هاتفه؟ الكثير منّا يفعل هذا. 

يتسبب هذا التشتت في عدم الإحساس بالشبع، تظل تأكل وتأكل.

خصص وقتًا محددًا للطعام. ستكفي عشرون دقيقة لتشم وتتذوق وتمضغ الطعام.

لا تتسلى بالأكل

قبل أن تفتح باب الثلاجة وتحملق فيها بعينيك؛ لتبحث عن أي شيء تتسلى به، اسأل نفسك “هل أنا جائع حقًا؟”

إذا كانت الإجابة لا، فابحث عن شيء يسليك بدلًا من الشطيرة.

اذهب لتتمشى حول المنزل، أو اقرأ كتابًا.

أدخل البروتينات والألياف في غذائك

تستغرق البروتينات وقتًا طويلًا لتُهضم، وهكذا يطول إحساس الشبع.

لديك خيارات كثيرة، فالبروتين يوجد في اللحوم والدواجن والأسماك والجبن والزبادي والبيض والبروتينات النباتية كالبقول. 

أما الألياف فتتشرب الماء في أمعائك وتكبر في الحجم وتبطئ عملية الهضم.

ستجد الألياف في الشوفان، وبذور الشيا وبذور الكتان والقرع والبطاطا الحلوة.

أتمنى أن نكون ساعدناكم بهذا المقال على الاستعداد لعملية تكميم المعدة، وعلى التغذية قبل عملية تكميم المعدة.

دمتم سالمين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Close
طيبات © 2020 جميع الحقوق محفوظة.
Close