fbpx

الحرنكش والقولون

56

الحرنكش والقولون

فاكهة الحرنكش (Physalis) أو ما تُعرف بالست المستحية في بعض البلدان العربية وذلك لانحناء أوراقها عند لمسها، يُطلق عليها الأجانب التوت الذهبي وتنتمي للعائلة النباتية الباذنجية (Solanaceae Family).

الحرنكش هو فاكهة صفراء اللون تُشبه في تكوينها حبة العنب مغطاة بغلاف جاف رقيق التكوين، مما يعطيها شكل الزهرة.

تتركز زراعة الحرنكش في دول حوض النيل، ويعود موطنه الأصلي إلى جنوب أمريكا الشمالية والمناطق الاستوائية في أمريكا الجنوبية وأفريقيا الاستوائية وبعض جزر هاواي.

سنتطرق في هذا المقال على إجابات لبعض الأسئلة التي تراود أذهان القراء عن كل ما يخص الحرنكش والقولون، وهل يوجد له أضرار؟ وهل الحرنكش يسبب الغازات أم لا؟ وكيفية التغلب على آلام القولون.

وإليكَ عزيزي القارئ 5 فوائد صحية للحرنكش

1. مضاد للأكسدة

 إذ يحتوي الحرنكش على الكاروتينات التي لا يقتصر دورها فقط على إعطاء الفاكهة ذلك اللون البرتقالي الجذاب، فهي أيضًا تمتاز بدور فعال للغاية كمضاد للأكسدة؛ والتي بدورها تحمي الجسم من الجذور الكيميائية الحرة المدمرة لخلايا الجسم وتجعله أكثر عرضه لاستقبال الأمراض.

أثبتت بعض الدراسات العلمية أن ثمرة الحرنكش تساهم في تعزيز الجهاز المناعي والقضاء على الخلايا السرطانية الرئوية، وأيضًا الخلايا السرطانية بالفم.

بالإضافة لاحتوائه على الفايتوستيرول (وهو نوع من مضادات الأكسدة الموجودة في ثمرة الحرنكش التي تساهم في خفض معدلات الكوليسترول بالدم).

2. قوة مضادة للالتهابات

يحتوي الحرنكش على ستيرويد طبيعي (Withanolides) الذي يقلل معدل الالتهاب بالجسم، ولذلك يُعد إضافة هذه الثمرة الذهبية الفعالة لنظام غذائك اليومي دورًا فعالًا في القضاء على ألم المفاصل والعضلات، كما أنه يساعد على تحسين الدورة الدموية.

3. التحكم في مستوى السكر بالدم

تندرج ثمرة الحرنكش تحت قائمة أفضل الأغذية التي تساعد على ضبط مستويات السكر بالدم؛ إذ إنها محملة بالمكونات الطبيعية التي تبطئ من استهلاك الجسم للسكر البسيط في الكربوهيدرات؛ الذي يعمل على رفع مستوى السكر بالدم بسرعة شديدة، وبذلك يُعد الحرنكش من الثمرات ذا المؤشر الجلايسيمي المنخفض.

4. غني بالفيتامينات والقيمة الغذائية

يحتوي الحرنكش على كمية هائلة من الفيتامينات بالإضافة إلى العناصر الغذائية الهامة، لذلك فهو يعد اختيار متميز كفاكهة قليلة السعرات الحرارية في التغذية المتوازنة.

– يحتوي كوب متوسط الحجم من الحرنكش على التالي:

  • 60 سعر حراري.
  • 1.5 جم من البروتين.
  • 12 جم من الكربوهيدرات.
  • فيتامين ب1.
  • فيتامين ب2.
  • فيتامين ب3.
  • فيتامين ج.
  • فيتامين هـ.
  • فيتامين ك.
  • عنصر الحديد.
  • عنصر الفوسفور.
  • عنصر الكالسيوم.
  • عنصر الصوديوم.
  • الألياف.

5. علاج للإمساك

تعد ثمرة الحرنكش مصدرًا غنيًا بالألياف الطبيعية (البكتين) التي تساعد على مرور الطعام خلال القولون ويمنع حدوث الإمساك.

 كيف تضيف الحرنكش لنظامك الغذائي؟ 

يمكن استخدام الحرنكش بصور عديدة في الوصفات الغذائية، فسيكون رائعًا ضمن سلطة فواكه أو مخلوطًا بالزبادي، كما يمكن أن يُطبخ على هيئة مربى، وبالطبع يمكن تناوله طازجًا.

 هل الحرنكش يسبب الغازات؟ 

على الرغم من الفوائد العديدة للحرنكش إلا أنه يحذر من تناوله بكميات كبيرة خلال اليوم، أيضًا تناول الحرنكش غير الناضج من الممكن أن يكون خطرًا؛ لاحتوائه على مركب السولانين والذي يُعد مركبًا سامًا يتواجد أيضًا في البطاطس والطماطم، مسببًا مشكلات بالجهاز الهضمي مثل: عسر الهضم والإسهال والانتفاخ والغازات وتشنجات القولون والمعدة.

هل الحرنكش مفيد للقولون؟

يحتوي الحرنكش على نسبة عالية من الألياف التي تساعد على التخلص من المواد الضارة والسامة المتواجدة في جدار الجهاز الهضمي، وقد تتسبب في بعض أورام القولون.

وأيضًا الألياف بدورها تساعد على تنظيم امتصاص السكر من الأمعاء، لذا فهي تساهم بشكل فعال في السيطرة على مستويات السكر بالدم لدى مرضى السكر.

لا يُعد الحرنكش مفيد للقولون في حال الإفراط في تناوله؛ لتسببه بمخاطر صحية، لذا يفضل تناول حبات الحرنكش ذا اللون الذهبي دون الأخضر بعد غسله جيدًا بالماء، وذلك لتجنب الإصابة باضطرابات الجهاز الهضمي وتشنجات القولون.

بعد أن تناولنا كل ما يخص الحرنكش والقولون بين الفوائد والأضرار، تُرى ما هي تشنجات القولون؟ وكيفية العلاج؟

ما هي تشنجات القولون؟

تشنجات القولون هي عبارة عن انقباضات عضلية تحدث بصورة مفاجئة ومستمرة لبعض الوقت؛ إذ أن القولون هو ذلك الأنبوب الطويل الملتوي المليء بالعضلات الذي يُضخ به الطعام ببطء في نهاية العملية الهضمية إلى أن يتم إخراجه، وعند تشنج هذه العضلات تضطرب حركة الأمعاء الطبيعية.

يشعر المريض ببعض الاضطرابات والأعراض في الجانب الأيسر السفلي من البطن مثل:

  • آلام شديدة في البطن.
  • الإمساك؛ إذ تتسبب التشنجات في احتفاظ الأمعاء بالبراز داخلها بدلًا من إخراجه بصورة طبيعية.
  • الانتفاخ، نتيجة للإمساك والغازات.
  • الإسهال؛ من الممكن أن تتسبب التشنجات في إخراج البراز قبل أن يتشكل بصورته الطبيعية فيخرج البراز سائلًا وغير متماسك.
  • نزول مخاط في البراز ويعد من الأعراض الشائعة جدًا لدى المصابين بتشنج القولون.

ما هي أكثر الأسباب شيوعًا لتشنجات القولون؟ 

متلازمة القولون العصبي

على الرغم من أن السبب مازال غير معروف، إلا أن هذا الاضطراب يتسبب في تهيج القولون ويجعله أكثر حساسية لأى محفز.

داء الأمعاء الالتهابي

تتسبب الأمراض المزمنة مثل: التهاب القولون التقرحي ومتلازمة كرونز في التهاب الأمعاء المزمن وتشنج القولون.

قد تتسبب العدوى الفيروسية أو الطفيلية أو البكتيرية في التهاب القولون وجدار الأمعاء.

الحساسية المفرطة لبعض الأغذية

قد تحدث تشنجات القولون كنوع من أنواع استجابة الجسم لعنصر غذائي محدد لا يستطيع هضمه بصورة طبيعية (حساسية الطعام)، فإذا كان يعاني شخص ما حساسية اللاكتوز على سبيل المثال، فإنه قد يشعر بتشنجات القولون في حال تناوله الحليب أو أيًا من مشتقاته.

الحالة النفسية والعاطفية

إن القناة الهضمية متصلة جدًا بالجهاز العصبي، وهذا يعني أن الحالة النفسية والضغط العصبي يؤثران بشدة على حركة الأمعاء، بالإضافة لذلك تجعل القناة الهضمية تتفاعل بشدة مع تشنجات القولون.

كيف تتخلص من تشنجات القولون؟

 لا يوجد علاج دائم ونهائي للتخلص من تشنجات القولون، ولكن نحاول تخفيف الأعراض والحد من مضاعفاته المزعجة.

لنتعرف على طرق علاج تشنج القولون

  • تناول المضادات الحيوية في حال الإصابة بعدوى بكتيرية.
  • تناول مضادات الإسهال.
  • تناول مضادات الحموضة.
  • تناول مضادات التقلصات.
  • تناول المزيد من المواد الغذائية الغنية بالألياف لتجنب حدوث الإمساك.
  • التحكم في الضغط النفسى والعصبى.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، إذ تعد ممارسة الرياضة عاملًا فعالًا جدًا للتخفيف من حدة التشنجات إذ تُنظم عملية الهضم وحركة الأمعاء وتُخفف الضغط  والإحساس بالألم.
  • اتباع نظام غذائي لراحة البطن والأمعاء مثل: اتباع حمية الصيام المتقطع وذلك بالتخلي عن وجبة الإفطار، مما يتيح للجهاز الهضمي فترة تعافي بعد آخر نوبة من نوبات تشنج القولون.
وجبة غذائية صحية غنية بالألياف

وختامًا، بعد أن تعرفنا على كل ما يخص الحرنكش والقولون، أود إخبارك بأن أعراض تشنجات القولون مؤلمة ومزعجة للحد الذي قد يجعلك عزيزي القارئ تشعر أن جسدك يعمل ضدك بل وأنه عدوك اللدود الذي يستمتع بآلامك.

لذا، عليك أن تتيقن جيدًا أن هذه التشنجات العضلية غير إرادية على الإطلاق، ولذلك فإن التعافي يكمن دائمًا في التصالح مع جسدك والاهتمام بما يثير غضبه وما يجعله في حالة سلام، سواء كان هذا مجرد وجبة طعام أو عادة يومية أو ضغوط نفسية عليك التخلص منها.

وعليكَ دائمًا الاهتمام والسعي للتشخيص الاحترافي من قبل الأطباء المختصين، وذلك للحصول على المتابعة الطبية المناسبة.

المصادر: 

healthline.com

clevelandclinic.org

webmed.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close
طيبات © 2020 جميع الحقوق محفوظة.
Close