fbpx

السيلوليت

567

تعاني معظم السيدات من السيلوليت، مما يسبب لها الكثير من الإحراج، وتشعر أكثر النساء أن هناك مشكلة كبيرة في أجسامهن.

على الرغم من كون السيلوليت أمرًا طبيعيًا، وليس حالة مرضية، إلا أنه يُعد العدو اللدود لكثير من السيدات؛ لذلك هيا نتعرف على السيلوليت، وكيفية التخلص منه في هذا المقال.

ما هو السيلوليت؟

هو حالة شائعة تحدث في الجلد خاصة في منطقة الفخذ، والأرداف، والبطن؛ نتيجة ضغط الطبقة الدهنية على النسيج البيني؛ فيصبح شكل الجلد غير متساوي، وتتكون تكتلات. 

ينتشر في النساء الأكبر من 21 عامًا بنسبة 85%، بينما معدل انتشاره في الرجال قليل.

أسباب السيلوليت

أسباب السيلوليت

يظهر السيلوليت بنسبة أكبر عند النساء؛ نتيجة اختلاف توزيع الدهون في أجسامهن عن الرجال، كما أن النساء تتعرضن لتغيرات هرمونية تساعد في ظهور السيلوليت.

لا يعتمد السيلوليت على وزن الجسم، بل على مرونة الجلد، وكمية الدهون المتراكمة.

تعمل ألياف الكولاجين الموجودة في النسيج البيني (بين الجلد والعضلات) على تقسيم طبقة الدهون إلى غرف، وعندما تتراكم الدهون في منطقة معينة، ويفقد الجلد مرونته؛ يظهر تأثير الدهون، ويَتكوّن مظهر الجلد غير المستوي.

ويرجع ذلك إلى عدة عوامل:

  • الهرمونات
  • العوامل الچينية
  • زيادة الوزن
  • الحمل
  • قلة الحركة
  • تناول وجبات غير صحية
  • تراكم السموم بالجسم
  • قلة ليونة الجلد، وقلة الكولاجين
  • ضعف الدورة الدموية 

أعراض السيلوليت

يظهر السيلوليت على شكل نتوءات وبروز في الجلد مما يعطي مظهرًا يشبه الجُبن القريش، أو قشر البرتقال.

ويظهر بشكل كبير في منطقة الأرداف، والأفخاذ، لكن في بعض الحالات يظهر في الجزء السفلي من البطن، والصدر.

وفي بعض الحالات الشديدة تظهر مرتفعات ومنخفضات كبيرة في الجلد مما يؤثر على شكل الجسم.

مراحل السيلوليت

مراحل السيلوليت
  • المرحلة الأولى:

       في هذه المرحلة، لا يمكن ملاحظة السيلوليت أثناء الوقوف، لكن عند ضغط الجلد أو قرصه تظهر تجاعيد في الجلد.

  • المرحلة الثانية:

       تشبه المرحلة الأولى، لكن هنا عند قرص الجلد تظهر نتوءات بدلًا من التجاعيد.

  • المرحلة الثالثة:

       في هذه المرحلة تظهر الكثير من النتوءات عند الوقوف، لكن تختفي عند شد الجلد.

  • المرحلة الرابعة:

       تظهر النتوءات والتكتلات عند الوقوف، وتظهر أيضًا عند الجلوس وشد الجلد، وقد يصحبها بعض الألم. 

علاج السيلوليت 

من المهم أن نعرف أنه لا يوجد علاج سحري للقضاء على السيلوليت؛ إذ يعتمد علاج السيلوليت على ثلاثة محاور رئيسية هي زيادة الحركة، وممارسة التمارين الرياضية لشد وتقوية العضلات، واتباع حمية غذائية صحية. 

إليك بعض الطرق التي عليك اتباعها للقضاء على السيلوليت:

  1. تمارين تقوية العضلات:

     تعد ممارسة الرياضة بانتظام من أهم الطرق لتقليل السيلوليت؛ عن طريق شد العضلات، وتنشيط 

     الدورة الدموية والليمفاوية؛ مما يعطي مظهرًا متساويًا للجلد.

  1. تناول وجبات صحية:

        احرص على تناول الخضروات، والفواكه الطازجة، والحبوب الكاملة، وابتعد عن النشويات، 

      والأطعمة ذات السعرات الحرارية العالية التي تزيد من تراكم الدهون، وبالتالي زيادة السيلوليت.

  1. شرب كمية وفيرة من الماء يوميًا:

       للحفاظ على ترطيب الجلد؛ إذ يزداد السيلوليت سوءًا عند جفاف الجلد وضعفه؛ لذلك من الضروري 

     الحفاظ على شرب كمية وفيرة من الماء يوميًا لسلامة الجلد.

  1. فقدان الوزن:

       لا يرتبط السيلوليت بالوزن، لكن زيادة الوزن تزيد الأمر سوءًا؛ لذلك احرص على فقد بضع 

      كيلوجرامات من وزنك، لكن عليك اتباع حمية غذائية مناسبة تحت إشراف الطبيب المختص؛ حيثُ أن اتباع حمية غذائية صارمة لفترة مؤقتة، ثم التوقف فجأة يزيد الأمر سوءًا.

  1. توقف عن التدخين:

      يؤثر التدخين على كمية الدم التي تغذي الجلد؛ وبالتالي يفقد الجلد مرونته، ويصبح ضعيفا، مما يزيد من ظهور السيلوليت.

     لذلك إذا كنت تحرص على التمتع بمظهر جذاب؛ عليك بالتفكير في الطريقة المُثلى للإقلاع عن التدخين.

  1. تدليك السيلوليت:

       يحافظ تدليك تلك المناطق على تنشيط الدورة الدموية، والتخلص من السموم والسوائل الزائدة؛ مما 

     يقلل من  ظهور السيلوليت.

     يفضل تدليك السيلوليت قبل الاستحمام باستخدام فرشاة الجسم كما أوصت د.ديندي إنجلمان طبيبة 

     الأمراض الجلدية بمدينة نيويورك. لكن من الممكن القيام بالتدليك في أثناء الاستحمام، مع وضع 

     كريم مرطب عند الانتهاء من التدليك.

  1. استخدام منتجات تحتوي على الكافيين:

       تساعد المنتجات المحتوية على القهوة في علاج السيلوليت بطريقتين: الأولى، أنها تعد كريمات مقشرة للجلد؛ فعند تدليك الجلد بها تحصل على فوائد التدليك بالإضافة إلى تقشير الجلد والتخلص من الخلايا الميتة. الثانية، هي أن القهوة تحتوي على الكافيين الذي يعمل على شد الجلد؛ مما يحسن من شكل السيلوليت.

  1. استخدام منتجات تحتوي على الريتينول:

       يساعد الريتينول في شد الجلد، وإعطائه الليونة اللازمة لمقاومة السيلوليت (لكن لا يقضي تمامًا 

     عليها).

      استخدم الكريمات التي تحتوي على 3.% من الريتينول لمدة 6 أشهر للحصول على النتائج المرغوبة.

  1. تغليف الجسم:

       إذا كانت تكاليفها باهظة في مركز التجميل، يمكنك استخدام الغلاف البلاستيكي المتوافر في مطبخك ليؤدي نفس الغرض. يستمر تأثيره لمدة يوم.

  1. الجوارب الطبية:

       تساعد الجوارب الطبية على شد الجلد، ومنع احتباس الماء في المناطق التي بها سيلوليت.

     قد يستغرق العلاج بها فترة تصل إلى عامين، والأنواع الموجودة منها الآن جيدة، يمكنك اختيار ما 

     يلائمك منها بمساعدة الصيدلي.

  1. جهاز تدليك وشفط الدهون (lipomassage):

       يساعد في شفط الدهون، وتدليك الجلد، وهو معتمد من منظمة الصحة والغذاء (FDA)، لكنه يحتاج إلى استخدامه عدة مرات للحصول على نتيجة مُرضية، بالإضافة إلى ارتفاع سعره.

  1. الليزر والموجات الصوتية:

       يساعد في حرق وشفط الدهون، وتدليك الجلد.

     ستحتاج إلى عدة جلسات؛ حتى يُصبح مظهر الجلد متجانسًا.

  1. جراحة السيلوليز (cellulaze):

      هي جراحة معتمدة من منظمة الغذاء والدواء، يُدخِل فيها الطبيب جهاز ليزر صغير تحت الجلد؛ ليحرق الدهون الزائدة، ويقطع الألياف السميكة  المسئولة عن تكون السيلوليت، ويقوي الجلد.

     يستمر تأثير تلك الجراحة لمدة عام، وليس هناك دليل على استمرار تأثيرها لفترة طويلة.

     تعتمد نتائج تلك الجراحة على مهارة الجراح المختص، وكمية السيلوليت؛ لذلك احرص على اختيار جراح معتمد لهذا النوع من الجراحة. 

  1. جراحة السيلفينا (cellfina):

      يخدر فيها الطبيب الجزء المصاب بالسيلوليت، ثم يُدخل جهازا بحجم الإبرة في الجلد. يساعد هذا 

     الجهاز في عمل قطعات في الألياف المسببة للسيلوليت؛ حتى لا تتكون تكتلات في تلك المنطقة لفترة قد تصل إلى عامين. تعد هذه الجراحة معتمدة أيضا من منظمة الغذاء والدواء، ويُتوقع أن تقضي على السيلوليت في جلسة واحدة، لكنها لا تُحدث تأثيرًا إذا كان الجلد مترهلًا يشبه قشر البرتقالة.

10 أطعمة تساعد في الوقاية من السيلوليت

  1. نبات الهليون:

       غني بحمض الفوليك الذي يساعد في تحسين الحالة النفسية التي ترتبط بقدرة الجسم على تخزين 

     الدهون؛ لذلك فقد يقلل هذا النبات من تراكم الدهون في الجسم، كذلك يُنشّط الدورة الدموية؛ مما يحسن من شكل السيلوليت.

  1. الأفوكادو:

       يحتوي الأفوكادو على الأحماض الدهنية الأساسية (EFAs) اللازمة لترطيب الجلد، والاحتفاظ بمرونته.

  1. الموز:

       يحتوي الموز على البوتاسيوم الذي يمنع احتباس السوائل في الجسم؛ وبالتالي يحسن من شكل السيلـوليت خاصةً إذا كان الجلد مترهلًا، كما يحسن أداء الجهاز الليمفاوي المسئول عن التخلص من السموم.

  1. التوت:

      يحتوي التوت على مضادات الأكسدة التي تحفز الجهاز الليمفاوي على التخلص من السموم، والتي

    يُزيد تراكمها من السيـلوليت، وأيضًا يحتوي على فيتامين سي الذي يُزيد من تركيز الكولاجين في الجلد

    ويحافظ على مرونته، وقوته.

  1. عصير التوت البري:

     بالإضافة إلى مذاقه الجيد، يساعد عصير التوت البري في التخلص من الدهون العنيدة المتراكمة تحت

  الجلد، ويُساعد أيضًا في تنشيط الجهاز الليمفاوي؛ مما يجعل له أثرًا كبيرًا في تحسن شكل السيلـوليت.

  1. الخضراوات الورقية الداكنة:

      تحتوي تلك الخضروات على مضاد الأكسدة (lutein) الذي يجعلها من أهم الأطعمة للقضاء علي 

    السيلـوليت، وأيضًا لديها القدرة على تنشيط الدورة الدموية.

  1. الزنجبيل:

       يعد إضافة الزنجبيل إلى طعامك خيارًا رائعًا للتخلص من السيلـوليت؛ لقدرته الكبيرة على تنشيط الدورة الدموية، وتنشيط الجهاز الليمفاوي، والتخلص من السموم.

  1. الأسماك الزيتية:

      تناول الأسماك الزيتية مثل السردين، والماكريل، والسلمون يساعد في التخلص من السيلـوليت؛

    لاحتوائها على الأوميجا 3 التي تحافظ على مرونة وقوة الجلد، وتمنع حدوث التهابات في الجسم، وتُنشّط الدورة الدموية والجهاز المناعي.

  1. البابايا:

      له فوائد رائعة مثل الموز لاحتوائه على البوتاسيوم الذي يقلل من احتباس السوائل في الجسم، ويحسن أداء الجهاز المناعي، ويحتوي أيضًا على نسبة عالية من البيتا كاروتين الذي يحافظ على سلامة الجلد، وباقي أنسجة الجسم.

  1. الحبوب الكاملة:

      تعد من أفضل الأطعمة للتخلص من السيلـوليت؛ لامتلائها بالألياف التي تحسن أداء الجهاز الهضمي، 

    ومن ثَم تُساعد في التخلص من السموم بسرعة أكبر، وأيضًا تُحافظ على صحة القلب والدورة الدموية؛ وبالتالي تقلل من احتباس السوائل في الجسم.

نعلم جميعا أن وجود السيلـوليت أمر طبيعي، وغير ضار، لكن من الأفضل اتباع تلك النصائح للحفاظ على سلامة الجلد، وجمال الجسم، أما إذا كان السيلـوليت شديدا ويسبب لك الكثير من الإحراج ينبغي عليك استشارة طبيب الأمراض الجلدية، أو طبيب التجميل المختص للوصول إلى أفضل علاج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close
طيبات © 2020 جميع الحقوق محفوظة.
Close