fbpx

الغذاء المفيد للشعر المتساقط

104

إن جمال الشعر ورونقه هو من أروع المفاتن لدى المرأة والرجل أيضاً لأنه يعزز الثقة بالنفس ويعطي مظهراُ جذاباُ أمام الآخرين.

تعد العناية المستمرة للشعرهي من أحد مسؤوليات الإنسان تجاه نفسه في حياته اليومية إذ تدفعه إلى الاهتمام دائما بالأغذية التي يتناولها مما يترتب عليه جسم صحي سليم.

لذا سوف نتعرف معاً على دورة نمو الشعر ومسببات تساقطه وكيف نحافظ على جماله ونتجنب تلفه؟ وأخيراً ماهو الغذاء المفيد للشعر المتساقط؟ 

دورة نمو الشعر

 ثلاث مراحل

  • الأناجين: ينمو الشعر بنشاط، وقد تستمر هذه المرحلة لسنوات.
  • الكاتاجين: يتوقف الشعر عن النمو وينفصل عن بصيلته، وهي البنية الموجودة تحت الجلد والتي تثبت الشعر في مكانه. تستمر هذه المرحلة حوالي 10 أيام.
  • التيلوجين: خلال هذه المرحلة تستريح البصيلة لمدة شهرين أو ثلاثة أشهر، ثم يتساقط الشعر.

وأخيراً تبدأ مرحلة الأناجين التالية عندما ينمو شعر جديد في نفس البصيلة.

يفقد معظم الناس من 50 إلى 100 شعرة يومياً كجزء من هذه الدورة الطبيعية.

مسببات تساقط الشعر

الثعلبة الأندروجينية (أو الصلع الوراثي)

يصاب كل الرجال والنساء بهذا النوع من التساقط إذ يعد الأكثر شيوعاً في جميع أنحاء العالم. حيث يتضمن توريث جينات تجعل بصيلات الشعر تتقلص وتتوقف في النهاية عن نمو الشعر. يمكن أن يبدأ في الانكماش بدايةً من سن المراهقة، ولكنه عادةً ما يظهر في سن البلوغ.

عند النساء: يخف الشعر ببطء في جميع أنحاء فروة الرأس، لكن خط الشعرعادةً لا ينحسر ونادراً مايؤدي إلى الصلع. 

عند الرجال: غالباً ما تكون العلامة الأولى هي انحسار خط الشعر وتنتهي بصلع في الجزء العلوي من الرأس.

هل يُمكن إعادة النمو؟

نعم، يمكن أن يساعد العلاج في إيقاف تساقط الشعر أوإبطائه. قد يساعد أيضا في إعادة نمو الشعر. كلما بدأ العلاج المبكر، كان ذلك أفضل. بدون علاج، يستمر فقدان الشعر في التقدم.

العمر 

مع تقدم العمر، يلاحظ معظم الناس بعض تساقط الشعر بسبب تباطؤ نمو الشعر. ففي مرحلة من العمر، تتوقف بصيلات الشعر عن النمو ويبدأ لون الشعر في التغيير.

أدوية السرطان 

يتسبب العلاج الكيميائي أو الإشعاعي في فقد معظم الشعر خلال أسابيع قليلة من بدء العلاج.

هل يمكن منعه؟

قد يساعد ارتداء غطاء التبريد قبل وأثناء وبعد كل جلسة علاج كيميائي في منع تساقط الشعر.

اختلال التوازن الهرموني عند المرأة 

يحدث بسبب متلازمة تكييس المبايض (PCOS)، أو إيقاف تناول حبوب منع الحمل.

عدوى فروة الرأس 

حيث يمكن أن تؤدي إلى مناطق متقشّرة ملتهبة تظهر على شكل نقاط سوداء صغيرة وتتطور إلى بقع صلعاء.

اضطراب شد الشعر

وهو اضطراب نفسي يشعر فيه المريض بغير إدراك لشد شعره بطريقة مُلحّة، غالباً لتخفيف التوتر.

مرض الغدة الدرقية

أحد نتائج عدم تناول الغذاء المفيد للشعر المتساقط

حيث يلاحظ مريض الغدة الدرقية خروج كُتل من شعره عند تمشيطه.

التسمم

عن طريق تناول كميات كبيرة من فيتامين (أ) أو السيلينيوم، بعض العناصر تهدد نمو الشعر كالزرنيخ، والزئبق، والوارفارين الموجود في سموم الفئران.

مسببات آخرى

  •  الآثار الجانبية المحتملة لبعض الأدوية مثل:
    • أدوية الاكتئاب
    • التوقف المفاجئ للمركبات التي تحتوي على مادة المينوكسيديل
  •  العدوى المنقولة بالاتصال الجنسي.
  •  نقص تناول الغذاء المفيد للشعر المتساقط كالفلفل الحلو أو السبانخ 
  • عدم تناول مشروبات تمنع تساقط الشعر كعصير الصبار أو الخيار
  • غياب المعادن وبعض العناصر مثل البيوتين، والحديد، والزنك، وفيتامين (ب)، وفيتامين (د). 
  • فترة الولادة والحمل وما يصاحبهما من تعب وإرهاق شديد.

كيف نتجنب فقدان الشعر؟

عن طريق ممارسة نظام صحي متكامل يشمل:

  • تناول أكل يكثف الشعر مليئاً بالعناصر الغذائية المفيدة. 
  • استخدام نوع الغسول المناسب سواء كان الشعر دهنياً أو جافاً وتحديد وجود قشرة دهنية أم جافة مع اختيار المراهم المناسبة لعلاجها.
  • أخذ فيتامينات لمنع تساقط الشعر وتقويته على الأقل مرة يومياً مثل:
    • المركبات التي تحتوي على فيتامين (سي):
      • حيث يعمل كمضاد للأكسدة وبالتالي يحمي بصيلات الشعر من التلف.
      • يستخدم الجسم فيتامين (ج) لإنتاج الكولاجين، وهو بروتين يساعد على تقوية الشعر لمنع هشاشته وتكسره؛ إذ يعزز الإمداد الدموي المنتظم لأعمدة الشعر.
      • يساعد الجسم على امتصاص الحديد من النظام الغذائي، قد يؤدي انخفاض مستويات الحديد إلى فقر الدم الذي يصاحبه تساقط في الشعر، وذلك بسبب عدم نقل الأكسجين إلى جذور الشعر والبصيلات بشكل كافِ.
    • المركبات التي تحتوي على فيتامين (أ)، الزنك، السيلينيوم.
    • المركبات التي تحتوي على حمض الفوليك، والكروميوم، والماغنسيوم، والنحاس.

أهمية الغذاء المفيد للشعر المتساقط

تتضَاءَل نسبة تساقط الشعر عند المرضى بالتزامن مع استمرار تناول الأغذية التي تحتوي على ما يلي:

  • الخُضر الورقية الداكنة الغنية بالحديد مثل:
    • البروكلي، والسبانخ، والخرشوف.
  • المكسرات والبذور والحبوب الغنية بأحماض أوميجا-3 الدهنية مثل:
    • اللوز، والبندق، وعين الجمل، والفول السوداني، والقمح.
    • بذور الشيا، والكتان، وبذور عباد الشمس.
  • اللحوم الحمراء الخالية من الدهون الغنية بالزنك والحديد.
  • البقوليات مثل:
    • العدس، وفول الصويا، والبازلاء، والفاصوليا السوداء.
  • الأسماك الغنية بأحماض أوميجا-3 الدهنية – تمنع الالتهابات حول بصيلات الشعر- مثل:
    • سمك السلمون، والرنجة، والسردين، وسمك الماكريل.
  •  سرطان البحر بصفته مصدراً غني بالزنك حيث يساعد في تنظيم إنتاج الجسم من الأندروجينات (هرمونات مرتبطة بتساقط الشعر بمستويات منخفضة).
  • البيض باعتباره مصدراً أساسياً بالبروتين -البنية الأساسية للشعر- والبيوتين الذي له دور في إنتاج الكيراتين ليحافظ على صحة وتعزيز بصيلات الشعر.
  • الفواكة مثل:
    • الموز، والبرتقال، والليمون، والتوت، والفراولة، والمشمش، والأناناس.
    • قرع العسل، حيث يحتوي على بيتاكاروتين الذي يتحول في الجسم إلى فيتامين (أ). 
    • الأفوكادو، حيث يلعب دوراً أساسياً لأنه يحتوي على فيتامين (ه) إذ:
      • يدعم بصيلات الشعر بالامداد الدموي.
      • يحافظ على التوازن بين مستويات الزيت ودرجة الحموضة والتي إذا تجاوزت يمكن أن تسد بصيلات الشعر وتوقف نموه.
      • يحسن من وظائف القلب لأنه غني بالدهون الأحادية غير المشبعة.
  • بعض الخضروات الآخرى مثل:
    • البطاطا الحلوة باعتبارها مصدراً غني بالبيتاكاروتين.
    • الفلفل الحلو خاصة الأصفر منه بصفته منبعاً غزيراً بفيتامين (ج)، وفيتامين (أ).
    • الجزر: يدعم جذور بصيلات الشعر لأنه يحتوي على وفرة من فيتامين (أ).

 إن ضمان استمرارية تناول الغذاء المفيد للشعر المتساقط أو التالف يؤدي إلى تحسين ملحوظ في النتائج لدى المرضى.

هل توجد مشروبات تمنع تساقط الشعر وتقويه غير الجزر؟

انتشر العديد من المشروبات الصحية التي تغذي الشعر في جميع أنحاء العالم حديثاً وذلك محاولةً لتقليل تساقط الشعر أو تلفه.

المشروبات الشائعة:

  1. عصير الصبار: حيث تساعد الإنزيمات الموجودة فيه على تغذية وترطيب فروة الرأس والتخلص من قشرة الرأس والحكة، يمكن استخدامهُ موضعياً على الفروة؛ إذ يؤدي إلى لمعان ونعومة أكثر.
  2. عصير الكيوي: يسرع من نمو الشعر ويعزز جهاز المناعة ضد تساقط الشعر وذلك لاحتوائه على فيتامين (ه).
  3. عصير البصل: قد لا يكون الأفضل رائحةً على الإطلاق، لكنه يمنع ظهور الشعر الأبيض ويدعم في نمو الشعر بما يحويه من تركيزات عالية من عنصر الكبريت. 
  4. عصير الثوم: أيضاً ليس الأفضل بسبب رائحتهُ، لكنه يساعد في استعادة جودة الشعر، لأنه يزيد من تدفق الدم نحو فروة الرأس.
  5. عصير الخيار: يعزز من الدورة الدموية لبصيلات الشعر.
  6. عصير الكزبرة
  7. عصير السبانخ

المصادر:

1-health.usnews

2-food.ndtv

3-healthline

4-nyulangone

5-nutrafol

6-aad

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close
طيبات © 2020 جميع الحقوق محفوظة.
Close