fbpx

ما هو الغذاء المناسب لمرضى الكبد؟ وما هو الأكل الممنوع لمرضى الكبد؟

257

الغذاء الصحي المتوازن والعادات الصحية السليمة، مثل ممارسة الرياضة والبعد عن التدخين والاهتمام بالنظافة، لها أثر كبير في الوقاية من الكثير من الأمراض، مثل ضغط الدم والسكري وأمراض الكبد وغيرها، وهي ضرورية للأصحاء وللمرضى على وجه الخصوص. في هذا المقال سنتعرف على الغذاء المناسب لمرضى الكبد.

لماذا يحتاج مريض الكبد لاتباع نظام غذائي؟

الكبد عضو مهم جداً في جسم الإنسان وله العديد من الوظائف، كما أن له دوراً أساسياً في عملية هضم الطعام وتخليص الجسم من السموم، لذلك فإن اتباع نظام غذائي صحي ضروري جداً لمريض الكبد لتخفيف العبء عليه والوقاية من المضاعفات والحفاظ على نشاط الجسم والحياة بصورة طبيعية.

الغذاء المناسب لمرضى الكبد

ما هو دور الكبد في هضم الطعام الذي نتناوله؟

  • الدهون كالسمن والزيوت والبروتينات الدهنية: يفرز الكبد العصارة الصفراوية التي تفتت الدهون وتحولها إلى طاقة، يستفيد منها الجسم في جميع عملياته الحيوية.
  • الكربوهيدرات كالأرز والبطاطس: بعد هضم الكربوهيدرات في المعدة والأمعاء وتحويلها إلى جلوكوز يأخذ الكبد الجلوكوز الزائد ويخزنه ويعيده مرة أخرى إلى الدم عند الحاجة. 
  • السكريات: يحافظ الكبد على مستوى السكر في الدم عن طريق تخزين السكر الزائد وإخراجه مرة أخرى عند حاجة الجسم إلى السكر.
  • الفيتامينات والمعادن: يخزن الكبد كميات كبيرة من الفيتامينات أ-د-ه-ب12-ك والمعادن مثل الحديد والنحاس ويخرجها عند الحاجة.
  • المواد الضارة في الغذاء: يصفي الكبد الدم ويخلص الجسم من الشوائب والمواد الضارة والسموم.

ما هو الغذاء المناسب لمرضى الكبد؟

مريض الكبد بحاجة إلى اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن، قليل السعرات والدسم وغني بالألياف ومضادات الأكسدة حتى يخفف العبء على الكبد ويحافظ على خلايا الكبد، وهناك العديد من الأغذية المفيدة التي تحافظ على صحة الكبد ويجب إضافتها للنظام الغذائي لمرضى الكبد. 

أفضل الأطعمة لتنظيف الكبد:

الغذاء المناسب لمرضى الكبد

الخضروات:

  •  الخضراوات مثل البروكلي والكرنب والقرنبيط: إضافة هذه الخضروات إلى النظام الغذائي يقي من السرطانات ويساعد الجسم في طرد السموم.
  • الخضروات الورقية مثل السبانخ والجرجير والبقدونس: من العناصر المهمة في الغذاء لأنها غنية بالألياف والفيتامينات، وتساعد في التخلص من السموم وتعطي الشعور بالشبع لذلك فهي تساعد على إنقاص الوزن. 
  • البنجر (الشمندر): يحتوي البنجر على العديد من العناصر المفيدة لصحة الكبد، مثل: الحديد وفيتامين أ ومضادات الأكسدة، ويساعد الكبد في طرد السموم.   
  •  الثوم: تناول الثوم بكميات معتدلة يقي من سرطان الكبد والكبد الدهني، ويساعد في التخلص من السموم في الجسم. 

الأسماك:

الأسماك الدهنية مثل السالمون والتونة والسردين، غنية بالدهون الصحية (الأوميجا 3)، وتقلل من تراكم الدهون على الكبد، وتقلل الكوليسترول، وتحافظ على مستوى إنزيمات الكبد كما أنها تقلل الالتهابات في الجسم.

المكسرات:

 مثل اللوز والبندق والجوز غنية بالدهون الصحية (الأوميجا 3) ومضادات الأكسدة، وغنية أيضاً بفيتامين ه المفيد لصحة الكبد.

الزيوت غير المهدرجة:

مثل زيت الزيتون وزيت بذر الكتان، تستخدم كبدائل صحية للسمن والزيوت المصنعة والمهدرجة في طهي الطعام فهي غنية بالأوميجا 3، وتساعد في تقليل الدهون على الكبد وتقليل إنزيمات الكبد.

الحبوب:

مثل دقيق الشوفان والحبوب الكاملة، غنية بالألياف ومضادات الأكسدة وتساعد في نظام إنقاص الوزن وتحافظ على خلايا الكبد.

البهارات:

 من البهارات المفيدة لصحة الكبد الكركم كمضاد للالتهاب، ويقلل الدهون على الكبد ويقي من سرطان الكبد، ولكن يجب تناوله باعتدال ولا يجب تناوله لمرضى حصوات المرارة.

الفواكه:

البرتقال والليمون والجريب فروت والحمضيات الأخرى هي أفضل فاكهة لمرضى الكبد، وكذلك الأفوكادو والتوت البري والتفاح، لأنها غنية بالألياف ومضادات الأكسدة وتحافظ على أنسجة الكبد. 

 المشروبات:

القهوة: أثبتت الأبحاث أن شرب القهوة بانتظام يقي من سرطان الكبد وتليف الكبد، ويقلل من المضاعفات التي قد تحدث لمرضى الكبد، ولكن يجب تجنب السكر والكريمة مع القهوة لتجنب الدسم والسكريات.

الشاي الأخضر: من المشروبات التي تساعد في طرد السموم من الجسم وإذابة الدهون، كذلك يحتوي على العديد من مضادات الأكسدة.

الماء: شرب كميات كافية من الماء يحافظ على صحة الكبد ويحمي الجسم من الجفاف ويطرد السموم من الجسم بشكل طبيعي.

الأكل الممنوع لمرضى الكبد:

الأكل الممنوع لمرضى الكبد

الأطعمة التي تحتوي على كمية كبيرة من الملح:

تقليل الملح المضاف للطعام والمخللات والأغذية الأخرى مثل المعلبات والصلصات عالية الصوديوم. الكمية الموصى بها لمرضى الكبد من الصوديوم هي 1000 مجم يومياً؛ لأن الكميات الزائدة من الملح تؤدي إلى احتباس السوائل في الجسم والإضرار بصحة الكبد. 

البدائل الصحية لملح الطعام:

يمكن استخدام التوابل والأعشاب الأخرى مثل مسحوق البصل والثوم والزعتر لإعطاء نكهة للطعام، وكذلك استخدام عصير الليمون وخل التفاح كبديل للملح في إعداد الطعام. 

 الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون:

مثل الوجبات الدسمة والمقليات والوجبات السريعة مثل البرجر والنقانق والمقرمشات، والطعام المطهي بالسمن والزيوت المهدرجة، ومنتجات الألبان مثل القشطة والكريمة واللبن الكامل الدسم؛ لأن هضمها يكون صعباً على الكبد وقد تؤدي إلى الكبد الدهني وزيادة الوزن.

بدائل الدهون:

استخدام الزيوت الصحية في طهي الطعام مثل زيت الزيتون، وتناول اللبن خالي الدسم ومنتجات الألبان قليلة الدسم، وبدائل الألبان مثل لبن اللوز ولبن الصويا.

 الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات والسكريات:

مثل المكرونة والخبز والمعجنات المخبوزة بالدقيق الأبيض، والمشروبات المضاف إليها السكر والمشروبات الغازية والكعك والبسكويت وغيرها، يجب على مريض الكبد التقليل منها لأنها تؤدي إلى زيادة الدهون ووزن الجسم.

البدائل الصحية للدقيق الأبيض والسكريات:

يمكن للمريض استبدالها بدقيق الشوفان والحبوب الكاملة مثل الدقيق البني والأرز البني وبذور الشيا والخبز المصنوع من الحبوب الكاملة والفواكه الطازجة قليلة السكر مثل البرتقال والتفاح واستخدام بدائل السكر الصناعية في التحلية.

التقليل من البروتينات واللحوم الحمراء:

الإكثار من البروتينات يمثل عبئاً على الكبد ويضر بصحة الكبد وقد يؤدي إلى الكبد الدهني، لذلك فمن الضروري لمريض الكبد التقليل من اللحوم الحمراء والاعتماد على البروتينات النباتية مثل الفول والامتناع تماماً عن تناول اللحوم المصنعة مثل اللانشون والنقانق وغيرها. 

البدائل الصحية للحوم الحمراء:

البروتينات النباتية مثل الفول وفول الصويا والعدس والبقوليات الأخرى، والأسماك الدهنية مثل السلمون والتونة والسردين، واللحوم البيضاء مثل الدواجن بدون جلد.

الكحول:

 الإسراف في المشروبات الكحولية من الأسباب الرئيسية للإصابة بالكبد الدهني وتليف الكبد. 

أهمية الوزن الصحي والنشاط البدني لمريض الكبد:

  • تقليل الوزن والحفاظ على الوزن الصحي للجسم أمر ضروري لصحة الكبد وعدم تراكم الدهون على الكبد وتجنب أضرار السمنة، لذلك يجب على مريض الكبد استشارة طبيب متخصص لعمل نظام غذائي صحي ومتوازن، وإعطائه الغذاء المناسب لمرضى الكبد، حتى يحصل المريض على كل العناصر الغذائية التى يحتاجها الجسم.
  • ممارسة الرياضة والمشي لمدة نصف ساعة يومياً والنشاط البدني يساعد في حرق الدهون وإنقاص الوزن ويقلل الدهون على الكبد و يساعد في تحسين أعراض التهاب الكبد. 

   نصائح أخرى للحفاظ على صحة الكبد:

  • غسل الخضروات والفواكه جيداً قبل تناولها وخصوصاً الخضروات الورقية.
  • عدم الإسراف في أخذ المسكنات والأدوية دون استشارة الطبيب.
  • عدم مشاركة أدوات الحلاقة وفرش الأسنان والأدوات الشخصية.
  • البعد عن التدخين والمشروبات الكحولية.
  • عدم التعرض للمبيدات والمنظفات الكيميائية.
  • تناول الغذاء المناسب لمرضى الكبد والمحافظة على الوزن الصحي.

المصادر:

webmd

narayanahealth

hopkinsmedicine

britishlivertrust

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Close
طيبات © 2020 جميع الحقوق محفوظة.
Close