fbpx

13 ضررًا تسببهم المشروبات الغازية لصحة الإنسان

828

تعد المشروبات الغازية هي المشروبات الأكثر استهلاكًا بين الشباب والكبار وحتى الأطفال، حتى أنها قد تصل عند البعض
لمرحلة الإدمان، ولا يستطيعون أن يجتازوا يومهم دون أن يتناولوا حصةً أو أكثر منها. 

لكن تسبب هذه المشروبات أضرارًا شديدة على صحة الإنسان، فلنبحر سويًا في هذا المقال لنعرف أضرار المشروبات الغازية، فتابع معنا. 

أضرار المشروبات الغازية 

تحتوي المشروبات الغازية على كميات عالية من السكريات إذ إنه يضاف إلى العبوة الواحدة منها حوالي 37 جرامًا من السكر،
أي ما يعادل عشر ملاعق صغيرة من السكر. 

توصي منظمة الصحة العالمية بتناول ما لا يزيد عن ست ملاعق صغيرة من السكر يوميًا، وبالتالي فإن تناول حصة واحدة
من هذه المشروبات يعني أنك اجتزت احتياجك اليومي من السكر، ومن هنا تأتي أضرار المشروبات الغازية على صحة الإنسان.

إليك 13 من أضرار المشروبات الغازية:

  1. المشروبات الغازية والتخسيس

عندما نتحدث عن المشروبات الغازية والتخسيس نجد أن تلك المشروبات تسبب زيادة الوزن، وقد أثبتت العديد من الدراسات وجود
علاقة وثيقة بين تناول تلك المشروبات وزيادة الوزن. 

عندما تتناول أطعمة صلبة ستشعر بالشبع، وإذا تناولت وجبة عالية السعرات من الطعام الصلب يمكنك تعويض ذلك بتناول وجبة
أخرى خفيفة منخفضة السعرات بعد ذلك، على عكس المشروبات الغازية، وذلك بسبب ما يلي:

  • لا تعطي تلك المشروبات نفس الشعور بالامتلاء أو الشبع الذي يحدث مع الأطعمة الصلبة؛ لأن الجسم لا يتعامل بنفس
    الطريقة مع السعرات الحرارية السائلة كما يفعل بالسعرات الحرارية من الطعام الصلب، قد يدفع ذلك الشخص إلى الاستمرار في تناول الطعام حتى بعد تناول تلك المشروبات ذات السعرات الحرارية العالية. 
  • من الممكن أن تحفز تلك المشروبات ذات المذاق الحلو -سواء كانت محلاة بالسكر أو بدائل السكر الخالية من
    السعرات الحرارية- الشهية للأطعمة الحلوة الأخرى عالية الكربوهيدرات.
  • على الرغم من أن الصودا قد تحتوي على سكر أكثر من بعض الحلوى السكرية الأخرى مثل البسكويت، إلا أن الناس يعتقدون
    أن الصودا ما هي إلا مجرد مشروب، ولن تسبب زيادة الوزن كالمنتجات السكرية الأخرى. 
  1. تسبب تراكم الدهون على الكبد

تحتوي هذه المشروبات على سكر السكروز Sucrose أو الفركتوز Fructose، سكر الجلوكوز الموجود في الأطعمة المختلفة
يُهضم في كل أنواع الخلايا ويستهلك في إنتاج الطاقة، بينما يهضم سكر الفركتوز في عضو واحد فقط هو الكبد. 

عندما تستهلك كميات كبيرة من هذه المشروبات يحوّل الكبد سكر الفركتوز إلى دهون، بعضها يحول إلى دهون ثلاثية
الجليسرايد وتنتقل إلى مجرى الدم، والبعض الآخر يتراكم في الكبد مسببًا مرض الكبد الدهني Fatty liver. 

  1. تسبب تراكم الدهون في البطن

يتسبب سكر الفركتوز الموجود في هذه المشروبات في تراكم الدهون في منطقة البطن، كذلك يرتبط تراكم الدهون
في منطقة البطن بالإصابة بمرض السكر من النوع الثاني وأمراض القلب. 

أجريت دراسة لمدة عشرة أسابيع على مجموعة من الأشخاص الذين يتمتعون بصحة جيدة، تناول بعض منهم المشروبات
المحلاة بسكر الجلوكوز، بينما تناول الآخرون مشروبات أخرى محلاة بسكر الفركتوز. 

وُجِدَ أنّ هناك تراكم في الدهون تحت الجلد عند أولئك الذين تناولوا مشروبات محتوية على سكر الجلوكوز، بينما تراكمت الدهون
في البطن بشكل كبير عند أولئك الذين تناولوا مشروبات محتوية على سكر الفركتوز. 

  1. تسبب زيادة مقاومة الخلايا للأنسولين 

يعمل هرمون الأنسولين على نقل السكر من مجرى الدم إلى داخل الخلايا لإنتاج الطاقة اللازمة لأنشطة الخلايا المختلفة،
عند تناول كميات عالية من المشروبات الغازية يرتفع مستوى السكر في الدم؛ فتقل حساسية الخلايا تجاه الأنسولين.

يسبب هذا الارتفاع في مستوى السكر في الدم زيادة إفراز هرمون الأنسولين من البنكرياس، تعرف هذه الحالة بمقاومة الأنسولين، ويمكن القول أن مقاومة الأنسولين هي المحرك الرئيسي وراء متلازمة التمثيل الغذائي -وهي نقطة انطلاق
نحو مرض السكري من النوع الثاني، وكذلك أمراض القلب. 

تتسبب زيادة تناول سكر الفركتوز الموجود في هذه المشروبات أيضًا في مقاومة الخلايا للأنسولين. 

  1.  تسبب الإصابة بمرض السكر من النوع الثاني 

يعد مرض السكري من النوع الثاني مرضًا شائعًا يصيب ملايين الأشخاص في جميع أنحاء العالم، ويتسبب في ارتفاع نسبة السكر
في الدم؛ بسبب مقاومة الأنسولين أو نقصه.

كما ذكرنا مسبقًا أنّ تناول الفركتوز المفرط قد يؤدي إلى مقاومة الأنسولين، وبالتالي فإن العديد من الدراسات تربط
بين استهلاك هذه المشروبات ومرض السكر من النوع الثاني.

وأثبتت بعض الدراسات أنّ تناول حصة واحدة من هذه المشروبات يزيد من خطر الإصابة بمرض السكر من النوع الثاني بنسبة 1.1%. 

  1. لا تمتلك أي قيمة غذائية 

لا تحتوي هذه المشروبات على أي عناصر غذائية مفيدة للجسم، لا تحتوي على فيتامينات أو معادن أو ألياف،
وبالتالي فهي لا تضيف إلى نظامك الغذائي سوى كميات عالية من السكريات والسعرات الحرارية التي لا يحتاجها الجسم. 

  1. تسبب مقاومة هرمون اللبتين Leptin

اللبتين هو هرمون تفرزه الخلايا الدهنية لتنظيم عملية حرق السعرات الحرارية الناتجة من الدهون، ويعرف أيضًا بهرمون الشبع. 

أثبتت بعض الدراسات أن هناك علاقة وثيقة بين تناول كميات عالية من سكر الفركتوز ومقاومة اللبتين، وتسبب مقاومة اللبتين زيادة تراكم الدهون في الجسم. 

  1. يمكن أن تسبب الإدمان 

قد يسبب تناول المشروبات الغازية الإدمان عليها؛ إذ أثبتت بعض الدراسات أنها تزيد من إفراز الدوبامين في الجسم، مما يعطِي إحساسًا بالسعادة، فيعتاد عليها الجسم. 

أثبتت بعض الدراسات التي أجريت على الفئران أنّ السكر يمكن أنْ يسبب الإدمان، لكن نحتاج للمزيد من الدراسات لإثبات ذلك
على البشر. 

  1. تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب 

لطالما ارتبط تناول السكريات بخطر الإصابة بأمراض القلب، وأثبتت بعض الدراسات أنّ المشروبات المحلاة بالسكر تزيد من عوامل
الخطر لأمراض القلب، بما في ذلك ارتفاع نسبة السكر في الدم، والدهون الثلاثية في الدم، وجزيئات الكوليستيرول الضار LDL. 

وجدت دراسة أخرى استمرت لمدة 20 عامًا وأجريت على 40.000 رجل أن أولئك الذين يشربون حصة واحدة يوميًا من المشروبات
الغازية، يزداد خطر الإصابة بالنوبة القلبية لديهم بنسبة 20٪ مقارنةً بالرجال الذين نادرًا ما يتناولون المشروبات السكرية. 

  1. تزيد من خطر الإصابة بالسرطان 

يزداد خطر الإصابة بالسرطان عند المصابين ببعض الأمراض المزمنة الأخرى، مثل: السمنة ومرض السكر من النوع الثاني
وأمراض القلب، لذلك ترتبط الإصابة بالسرطان بتناول كميات كبيرة من المشروبات الغازية. 

اكتشفت إحدى الدراسات التي أجريت على أكثر من 60.000 بالغ أن أولئك الذين يتناولون حصتين أو أكثر من المشروبات الغازية
المحلاة في الأسبوع كانوا أكثر عرضةً بنسبة 87 ٪ للإصابة بسرطان البنكرياس مقارنة بأولئك الذين لم يتناولوا تلك المشروبات. 

قد تكون النساء بعد سن اليأس اللائي يشربن الكثير من الصودا السكرية أكثر عرضةً للإصابة بسرطان بطانة الرحم،
أو سرطان بطانة الرحم الداخلية. 

علاوةً على ذلك، يرتبط تناول المشروبات المحلاة بالسكر بتكرار الإصابة بالسرطان والوفاة عند مرضى سرطان القولون والمستقيم. 

  1. تضر بصحة الأسنان 

تحتوي المشروبات الغازية على أحماض، مثل: حمض الفوسفوريك وحمض الكربونيك، تخلق هذه الأحماض بيئة شديدة الحموضة في فمك؛ مما يجعل أسنانك عرضة للتسوس.

في حين أن الأحماض الموجودة في الصودا يمكن أن تسبب الضرر بحد ذاتها، إلا أن الجمع بينها وبين السكر يجعلها أكثر ضررًا
على صحة الأسنان، إذ إن السكر يوفر الطاقة اللازمة لنمو البكتيريا السيئة في الفم. 

  1. أضرار المشروبات الغازية على الكلى 

تكمن أضرار المشروبات الغازية على الكلى في أنها تسبب زيادة حمض اليوريك في الكلى، ومن المعروف أن سكر الفركتوز
من أهم الكربوهيدرات التي تتسبب في زيادة حمض اليوريك. 

ويؤدي تراكم حمض اليوريك في الدم إلى الإصابة بمرض النقرس، وهو حالة من التهابات وآلام المفاصل خاصةً في إصبع القدم الكبير. 

  1. تزيد من خطر الإصابة بمرض ألزهايمر

ترتبط زيادة استهلاك المشروبات الغازية بالإصابة بمرض ألزهايمر؛ وذلك لما تحتويه من كميات كبيرة من السكر،
وأثبتت دراسات عديدة أن زيادة مستويات السكر في الدم بشكل مفاجئ يؤدي إلى ضعف وظائف المخ. 

المشروبات الغازية والضغط المنخفض 

هناك علاقة بين المشروبات الغازية والضغط المنخفض؛ إذ إن تناول حصة واحدة من هذه المشروبات يسبب ارتفاع ضغط الدم،
وهذا ما أثبتته العديد من الدراسات. 

تأثير المشروبات الغازية على الأطفال 

تسبب هذه المشروبات أضرارًا شديدة على الأطفال، ويشمل تأثير المشروبات الغازية على الأطفال ما يلي:

  • لا تحتوي على أي عناصر غذائية مفيدة للأطفال. 
  • تزيد احتمال تسوس أسنانهم. 
  • تحتوي على حمض الفوسفوريك الذي يسبب نقص الكالسيوم. 
  • تؤدي إلى اضطرابات في مستوى السكر في الدم. 
  • تحتوي على مكونات تمثل خطرًا على صحة الدماغ. 

المشروبات الغازية للحامل

تُسبب المشروبات الغازية للحامل بعض الأضرار؛ إذ إن الأمهات اللاتي يتناولن تلك المشروبات في فترة الحمل يعاني أطفالهن من ضعف في المهام العقلية وصعوبة التركيز والتذكر. 

تحتوي هذه المشروبات أيضًا على الكافيين الذي يمكن أنْ يسبب حدوث الإجهاض، كذلك تحتوي على المواد الحافظة الضارة،
ولا تحتوي على أي عناصر غذائية مفيدة للحامل أو الجنين. 

في النهاية يتحتم علينا جميعًا الإقلاع عن تناول المشروبات الغازية التي تسبب العديد من الأضرار شديدة الخطورة على صحة الإنسان. 

دمتم بصحة جيدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Close
طيبات © 2020 جميع الحقوق محفوظة.
Close