fbpx

بسكويت الشوفان دايت بدون سكر | وجبة صحية ولذيذة

31

يُعد تحضير بسكويت الشوفان دايت بدون سكر من أسهل الوصفات التي تحتاج لمكونات بسيطة، إلا أنها أيضًا من ألذ الوجبات الخفيفة التي قد تُشعرك بالشبع. 

سنتناول في هذا المقال وصفة بسيطة لتحضير بسكويت الشوفان دايت بدون سكر، بالإضافة إلى بعض المعلومات عن بسكويت مكفتز، الذي يعد من أشهر أنواع بسكويت الشوفان في الأسواق حاليًا.

ما هو الشوفان؟

حبوب الشوفان

الشوفان هو أحد أنواع الحبوب الكاملة، التي تمثل ركنًا أساسيًا في أي نظام غذائي متوازن ومتكامل، بالإضافىة إلى أن الشوفان هو أول طعام غذائي يحصل على موافقة إدارة الغذاء والدواء؛ مؤكدةً ادعاء تأثيره على صحة القلب وخفض مستوى الكوليسترول في الدم.

 كما يحتوي الشوفان على العديد من الفيتامينات والمعادن مثل: فيتامين ب1، والزنك، والماغنسيوم، والنحاس، وعلاوةً على ذلك فهو منخفض السعرات الحرارية، إذ يحتوي نصف كوب من الشوفان على:

  •  165 سعرة حرارية
  • 4 جرامات من الألياف
  • 6 جرامات من البروتين

على الرغم من أن الحلوى المصنوعة من الشوفان هي أكثر وصفاته انتشارًا، إلا إنه يستخدم أيضًا في تحضير العديد من الوجبات الغذائية اللذيذة مثل: حساء الشوفان

أنواع الشوفان

تختلف أنواع الشوفان باختلاف طريقة تصنيعه، واختلاف حجمه وسمكه، فنجد أن اختلاف هذه العوامل يؤدي إلى اختلاف نسبة الألياف الموجودة في كل نوع. تنقسم أنواع الشوفان إلى ثلاثة أنواع:

1- حبوب الشوفان الكاملة (الشوفان الإيرلندي)

ينتج هذا النوع من تجزئة حبوب الشوفان الكاملة إلى جزئين أو ثلاثة أجزاء، وبالتالي يحتوي هذا النوع على أكبر قدر من الألياف، ولكنه يحتاج وقتًا أطول للطهي. 

2- رقائق الشوفان 

تنتج رقائق الشوفان الرفيعة بعد تعرضها للترقيق عن طريق عملية الدحرجة. يحتوي هذا النوع على نسبة أقل من الألياف، لكنه يتميز بسهولة وسرعة الطهي.

3- الشوفان سريع التحضير (الشوفان الفوري)

ينتج هذا النوع من تقطيع رقائق الشوفان إلى قطع صغيرة جدًا بعد عملية الدحرجة، مما يسهل عملية الطهي. ولكن من ناحية أخرى، يحتوي هذا النوع على أقل كمية من الألياف مقارنةً بالأنواع الأخرى. 

الشوفان لمرضى السكري

الشوفان من الأطعمة المُوصى بها لمرضى السكري، إذ يساعد في خفض نسبة السكر في الدم؛ لاحتوائه على ألياف البيتا جلوكان التي تتكسر ببطء، كما أنه منخفض المستوى الجلايسيمي فلا يتسبب في زيادة سكر الدم بسرعة.

ولكن يجب الحذر من مواعيد تناوله؛ إذ إن تناوله متزامنًا مع الإنسولين أو الأدوية الأخرى المستخدمة في علاج السكري، قد يتسبب في انخفاض مفاجئ لسكر الدم، لذلك يجب التحقق من سكر الدم في حالة أخذهما معًا. 

تحضير بسكويت الشوفان دايت بدون سكر

سنتناول هنا أسهل طريقة لتحضير بسكويت الشوفان دايت بدون سكر، حيث سنستخدم أقل المكونات للحصول على نتائج صحية بأقل السعرات الحرارية. تعتمد هذه الوصفة على استخدام العسل بدلًا من السكر، وكذلك استخدام الموز بدلًا من الدقيق.

مكونات بسكويت الشوفان دايت بدون سكر

المكونات الأساسية

  • 3 أصابع من الموز الناضج
  • 1 ونصف كوب من الشوفان 
  • ربع كوب من زيت جوز الهند أو أي زيت آخر
  • ملعقة صغيرة من الملح
  • العسل حسب الرغبة أو شراب القيقب إن وُجد

المكونات الاختيارية 

  • رشة فانيليا
  • ربع كوب من رقائق الشوكولاتة
  • بذور الكتان

طريقة التحضير

  • يُسخن الفرن على درجة حرارة 175 إلى 180 درجة سيليزيوس
  • يُهرس الموز جيدًا في وعاء ثم تُضاف باقي المكونات وتُخلط جيدًا
  • تُستخدم ملعقتان من العجين لتشكيل كل واحدة من البسكويت
  • يُخبز في الفرن لمدة تتراوح من 22 إلى 25 دقيقة

أمثلة أخرى على وصفات لذيذة وصحية للشوفان: مافن الجزر والشوفان، وبراونيز الشوفان.

فوائد بسكويت الشوفان

تتمثل فوائد بسكويت الشوفان في احتوائه على الشوفان الغني بألياف البيتا جلوكان؛ التي تساهم في تحسين وظيفة الأمعاء، كما تدعم نمو البكتيريا النافعة الموجودة بها، وتقلل من خطر الإصابة بالإمساك.

بالإضافة إلى أن الشوفان يساهم في خفض نسبة الكولسترول والجلوكوز في الدم، ويحتوي أيضًا على مضادات أكسدة تحد من الالتهابات وتُحسن من صحة القلب. 

 أضرار بسكويت الشوفان

ترجع أضرار بسكويت الشوفان لسبب من اثنين: الأول يتعلق بالشوفان نفسه، كأن يُصاب الشخص بحساسية منه؛ لاحتوائه على نسبة من بروتين يشبه قليلًا الجلوتين في تركيبه؛ ونتيجة لذلك يسبب حساسية لبعض المصابين بحساسية الجلوتين رغم عدم احتوائه على الجلوتين، أو يكون مخلوطًا بمواد أخرى تسبب حساسية.

السبب الثاني يرجع إلى الإكثار من تناول بسكويت الشوفان الذي قد يكون غنيًا بمواد إضافية مثل: السكريات والكربوهيدرات؛ مما يسبب زيادة في الوزن، بالإضافة إٍلى زيادة نسبة السكر في الدم مما قد يشكل خطرًا على مرضى السكري.

هل بسكويت الشوفان الذهبي يزيد الوزن؟

من فوائد بسكويت الشوفان الذهبي أنه يُعد من أشهر أنواع بسكويت الشوفان المتواجدة في الأسواق حاليًأ، إذ يتميز بطعمه المميز وسعره المناسب وتوافره في أماكن كثيرة، فنجد أنه يمثل بديلًا أفضل من الوجبات السريعة والحلوى الأخرى مثل: الشوكولاتة وغيرها.

وأحيانًا يوصي به أطباء التغذية إن كنت تتبع حمية غذائية، كوجبة خفيفة بديلة للفاكهة، إذ إنه منخفض السعرات الحرارية مقارنةً ببسكويت القمح، كما يحتوي على الشوفان الغني بالألياف التي تعطي إحساسًا بالشبع لفترات أطول. 

وبالرغم من ذلك فإن الإكثار منه قد يؤدي إلى زيادة الوزن؛ إذ إنه يحتوي على السكريات والكربوهيدرات والمواد الأخرى غير الصحية.

هل بسكويت مكفتز يزيد الوزن؟

يُعد بسكويت مكفتز، الذي يعرف أيضًا ببسكويت الشوفان الذهبي، من أشهر أنواع البسكويتات التجارية، كما يُنتج منه عدة أنواع منها المصنوع من القمح، ومنها المصنوع من الشوفان، كما يوجد من كليهما المغطى بالشوكولاتة وغير المغطى بها؛ ولذلك فإن إجابة سؤال هل بسكويت مكفتز يزيد الوزن تعتمد على أي نوع من البسكويت تقصد.

 فمثلًا يحتوي بسكويت الشوفان على سعرات حرارية أقل من بسكويت القمح، بالإضافة إلى فوائد الشوفان الأخرى التي تحدثنا عنها. كما يحتوي بسكويت الشوفان الذهبي الأصلي على سعرات حرارية أقل من مثيله المُغطى بالشوكولاتة.

مقارنة بين بسكويت الشوفان الذهبي وبسكويت الشوفان المغطى بالشوكولاتة

الجدول التالي يتضمن مقارنة بين حصة غذائية واحدة من بسكويت الشوفان الذهبي و بسكويت الشوفان بالشوكولاتة من مكفتز، حيث تشير الحصة هنا إلى بسكوتة واحدة من كل نوع.

العناصر الغذائيةبسكويت الشوفان الذهبيبسكويت الشوفان بالشوكولاتة
الوزن14 جرامًا19 جرامًا
السعرات الحرارية6792
إجمالي الدهون2.9 جرام4.4 جرامات
الدهون المشبعة1.3 جرام2.2 جرام
الصوديوم48 ملليجرامًا40 ملليجرامًا
إجمالي الكربوهيدرات8.7 جرامات11 جرامًا
الألياف الغذائية0.9 جرام1 جرام
السكريات 3.6 جرامات6.2 جرامات
البروتينات1 جرام1.3 جرام

هل بسكويت الشوفان بالشوكولاتة يزيد الوزن؟

كما لاحظنا في الجدول المذكور سابقًا؛ بسكويت الشوفان بالشوكولاتة يحتوي على كميات أكبر من السعرات الحرارية، والدهون، والكربوهيدرات، والسكريات، مقارنةً ببسكويت الشوفان الأصلي، بالإضافة إلى احتوائه على الشوكولاتة؛ لذلك وبالرغم من احتوائه على الشوفان الصحي الذي يساعد في إنقاص الوزن، إلا أن الإكثار منه قد يتسبب في زيادة الوزن.

ختامًا، إن الشوفان من المواد الغنية بالعناصر الغذائية، التي تمثل إضافة مفيدة وصحية لنظامك الغذائي، سواء كنت تفضله كوجبة إفطار أساسية أو كتحلية خفيفة بين الوجبات، فاستمتع به دون أن تفرط في تناوله.

المصادر:

1- mayoclinic

2- eatright.org

3- harvard.edu

4- Nutritionix

5- nutritionix

6- webmd

7- Healthline

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Close
طيبات © 2020 جميع الحقوق محفوظة.
Close