fbpx

تجويع الخلايا السرطانية حقيقة أم خيال؟

93

مرض السرطان هو مرض مُميت، ما زال البحث في طرقٍ لعلاجه مثل: تجويع الخلايا السرطانية.

فهو مرض يقشعر له بدنك، حينما تسمع أنه أصاب أحدًا تعرفه أو لا تعرفه، ثم ينزل في قلبك الحزن والخوف.

على الرغم من ذلك فهو الآن له الكثير من طرق العلاج، ومازال البحث العلمي مستمرًا؛ حتى توصلوا إلى دور الجلوكوز في حياة الخلية السرطانية.

هل تجويع الخلايا السرطانية يساعد في علاج السرطان أم لا؟ هذا ما يتضح باستفاضة في هذا المقال.

تتحدد طريقة العلاج حسب حالتك الصحية، ونوع السرطان ومكانه.

كيف تموت الخلايا السرطانية؟

الخلايا السرطانية هي خلايا غير طبيعية لأسبابٍ غير معروفةٍ، ثم تقوم بالكثير من الانقسامات؛ تزيد في عددها، ثم تُشكل كتلةً وهي الورم حيث تبقى في مكانها، أو تنتقل لمكان آخر في الجسم وتصبح ثانويات.

هذا الورم يسبب تلف الخلايا السليمة، وبالتالي يسبب أضرارًا عديدةً في هذا المكان، مما يؤدي إلى تغيراتٍ حيويةٍ في الجسم.

فكيف تموت الخلايا السرطانية؟ 

هناك عدة طرق وهي:

  • العلاج الكيماوي: وذلك باستخدام مواد كيميائية، حيث تسري في الدم حتى تصل إلى الخلايا السرطانية وتقتلها.
  • العلاج الإشعاعي: وذلك باستخدام أشعة ذات قوة عالية على الخلايا السرطانية، وليست عاليةً على الخلايا السليمة المجاورة، ثم تقلص حجم الورم وتقتله أو تبطيء نموه، مثل الأشعة البروتونية (Protons) أو الأشعة السينية.
  • العلاج المناعي: عن طريق استخدام الخلايا الطبيعية القاتلة (NK cells) وهي خلايا لمفاوية سامة، موجودة في الجهاز المناعي الطبيعي، تتعرف على التغيرات التي تحدث في الخلايا، وتستهدفها وتقتلها كالخلايا السرطانية.
  • العلاج الهرموني: وهذا في حالة سرطان الثدي والبروستاتا، اللذان يعتمدان في نموهم على الهرمونات.
  • العلاج الحراري: وذلك برفع درجة حرارة الأنسجة؛ إذ تقتل الخلايا السرطانية وتكون أقل ضررًا على الأنسجة السليمة المجاورة.
  • تجويع الخلايا السرطانية من المواد التي تمدها بالطاقة.

علاج السرطان بالامتناع عن السكر

خلايا الجسم تستخدم الجلوكوز بكميات قليلة في إنتاج الطاقة، ولذلك تقوم بتحويل الجلوكوز إلى وحدات طاقة كيميائية، بواسطة وحدات طاقة داخلية صغيرة تسمى ميتوكوندريا.

هل السكر ينشط الخلايا السرطانية؟

نعم، الخلايا السرطانية تستخدم كميات أكثر بكثير من الجلوكوز لإنتاج الطاقة؛ لكي تنمو بشكل سريع. 

تستخدم الخلايا السرطانية طريقةً أخرى لتحويل الجلوكوز إلى طاقة، وهي تأثير واربورغ (Warburg Effect).

تقليل السكر في الأكل يقلل من نشاط الخلايا السرطانية، ويمكن أن يقتل هذه الخلايا، وبالتالي يساعد في علاج السرطان، ولكن هذه دراسات ليست مؤكدة حتى الآن.

والامتناع عن السكر في الأكل يؤثر أيضًا في الخلايا السليمة، التي تعتمد على الجلوكوز، مما يؤثر في صحة الجسم، فلابد من إيجاد طريقة أخرى لمنع الجلوكوز عن الخلايا السرطانية، دون إلحاق الضرر بالخلايا السليمة.

يمكنك أيضًا البحث عن وجبات صحية بلا نشويات وطبخها بالمنزل. 

ما هي الأكلات التي تنشط الخلايا السرطانية؟

الأكلات التي تنشط الخلايا السرطانية
الأطعمة التي تنشط الخلايا السرطانية

بالطبع الأكل غير الصحي والإكثار من أنواع معينة من الأغذية؛ تجعلك عرضةً للإصابة بالسكري النوع الثاني، وأيضًا تصيبك بالسمنة، وبالتالي تزيد من خطر الإصابة بالسرطان، وتنشط الخلايا السرطانية.

ومثل هذه الأطعمة:

  • الأغذية التي تحتوي علي نسبة عالية من الدهون.
  • الأغذية الفقيرة من الألياف.
  • الكحوليات.
  • الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر، والمشروبات المعلبة المحلاة بالسكر، والمشروبات الغازية، وحبوب الإفطار السكرية.
  • اللحوم المصنعة وهي أي لحوم تُعلب، أو تُملح أو تُدخن، مثل:اللانشون والهمبرجر والسجق والنقانق ولحم الخنزير.
  • الأطعمة المقلية والدجاج المقلي.
  • الأطعمة المعرضة لدرجات حرارة عالية، وخاصةً اللحوم عند استخدام الشوي، والجريل والمقلاة الهوائية، مما ينتج مواد مسرطنة.
  • الأطعمة كاملة الدسم مثل: اللبن والجبن والزبادي.
  • الأطعمة التي بها نسبة عالية من الكربوهيدرات مثل: البطاطس والمعكرونة والأرز الأبيض والمخبوزات المصنعة بالدقيق الأبيض وهو إحدى السموم البيضاء.

هل السكريات ممنوعة على مرضى السرطان؟

الخلايا الطبيعية في الجسم تحتاج إلى الجلوكوز للحصول على الطاقة، وأيضًا الخلايا السرطانية تحتاج إلى المزيد منه، فهي تنمو بشكل سريع جدًا أسرع من الخلايا الطبيعية.

عندما نحرم الخلايا من السكريات يقل الجلوكوز المستهلك؛ وبالتالي يقل نشاط الخلايا السرطانية وتموت، فهل منع السكر يعالج السرطان؟ ليس الأمر بهذه البساطة.

في الواقع تجويع الخلايا السرطانية من السكريات يجعلها تبحث عن مصدر آخر للجلوكوز مثل: الدهون والكربوهيدرات والبروتين.

تكسير الخلايا السرطانية البروتين للحصول على الجلوكوز؛ يؤثر في الكتلة العضلية للجسم ويسبب خسارة الوزن.

فلا ننسى احتياج الخلايا الطبيعية في الجسم إلى الجلوكوز، فمنعه عنها بالطبع سيؤثر في الوظائف الحيوية للجسم، مما يؤثر في تقبل الجسم للعلاجات الأخرى للسرطان، أيًا كان علاج كيماوي أو علاج بالإشعاع، فهذا يتطلب جسم سليم عن طريق تناول غذاء صحي.

وأيضًا تناول الكثير من الأطعمة المليئة بالسكر مثل: الحلويات والكعك، والمشروبات المليئة بالسكر، تجعلك عرضةً لزيادة الوزن، مما يزيد من خطر الإصابة بالسرطان بسبب الوزن الزائد، فإذا كان لديك مشكلة مع التغذية يجب استشارة طبيبك.

فالعلاقة بين السكر والسرطان هي علاقة غير مباشرة، فما ينصح به هو تناول كميات مناسبة من السكر، والدهون والبروتين والألياف وجميع الأطعمة الصحية، لجسم قوي وصحة جيدة وليس بمنع السكريات تمامًا.

أطعمة تقتل الخلايا السرطانية

الأطعمة التي تقتل الخلايا السرطانية
الأطعمة التي تقتل الخلايا السرطانية

لا يوجد طعام معين يقتل الخلايا السرطانية، أو يمنع الإصابة بالسرطان، ولكن مجموعة الأطعمة التي تتناولها يوميًا، والتي لا تزيد من وزنك، هي التي تساعدك في تجنب الإصابة بالسرطان، ومن المُحتمل أن تساعد في قتل الخلايا السرطانية.

أكدت دراسات الجمعية الأمريكية للسرطان على التوازن في الوجبات، عندما تحتوي الوجبة الواحدة على ثلثين من الخضروات والفاكهة، والثلث المتبقي على بروتين حيواني.

يوجد العديد من الأطعمة المفيدة مثل: 

  • الخضروات والفاكهة: فكل ما هو مُلَوَّن مفيد، وخاصةً ذات اللون الأخضر الغامق مثل البروكولي واللون البرتقالي مثل الجزر، واللون الأحمر مثل الطماطم والفراولة والعنب.
  • التفاح بكل ألوانه؛ لما يحتويه من مضادات الأكسدة (تفاحة واحدة باليوم تجنبك زيارة الطبيب).
  • حمض الفوليك تناوله في وجبة الإفطار الغني بفيتامين ب، الذي يوجد في حبوب الإفطار المدعمة ومنتجات القمح الكامل.
  • عصير البرتقال والليمون، والأطعمة الغنية بفيتامين سي.
  • الأطعمة الغنية بالألياف مثل البطيخ والتوت، والغنية أيضًا بالفيتامينات والمعادن التي تعمل كمضادات للأكسدة.
  • كذلك استخدام زيت الزيتون في الطبخ وفي السَلطَات.
  • الثوم والبصل ومن ثم إدخالهم في الوجبات بشكل مناسب.
  • الأسماك لاحتوائها على نسبة بروتين عالية ودهون أقل، كذلك فيتامين د، وزيت الأوميجا 3 وهو مضاد للأكسدة قويًا أيضًا.
  • أطعمة تحتوي على نبات القرفة، بالطبع تقلل مستوى السكر بالدم، مما يساعد في تجويع الخلايا السرطانية. ويعمل هذا النبات كمضاد للالتهاب، كذلك تمنع انتشار السرطان.
  • المكسرات.

تجربتي مع تجويع الخلايا السرطانية

منذ عام من الآن أُصيبت والدتي -رحمة الله عليها- بالسكري من النوع الثاني، فطلب منها الطبيب تقليل السكريات في نظامها الغذائي، فتبعت هذا النظام وبعد عدة أيام بدأ ظهور العديد من الأعراض عليها، مثل الدوخة ونسيان بعض الكلمات والأسماء، وفقدت القدرة نسبيًا عن التعبير.

فأسرعنا إلى الطبيب وأُجريت الفحوصات والأشعة، واكتُشف وجود ورم ثانوي خبيث بالمخ، وتلقت العلاج الإشعاعي، بالإضافة إلى نظام غذائي به القليل من السكر، حتى يساعد في تقليص حجم الورم، نتيجة لذلك حدث تقليص لحجم الورم وأبطئَ نموه وظهر هذا بالأشعة.

وأخيرًا الخلايا السرطانية إلى الآن غير مفهوم سلوكها، لا نستطيع أن نُجزم بأن تجويع الخلايا السرطانية يعالج السرطان، ولكن يمكن اتباع نظام غذائي متوازن مع طرق علاج السرطان المعتادة.

المصادر

  1. ٍSiencedaily.com
  2. Theconversation.com
  3. Myoclinic.com
  4. Biomedcentral.com
  5. Ncbi.nih.gov
  6. Medialnewstoday.com
  7. Cancerresearchuk.org
  8. Healthline.com
  9. Dana-farber.org
  10. Webmd.com
  11. Everydayhealth.com
  12. Medicalnewstoday.com
  13. Healthline.com

Join the Conversation

  1. محتوي هادف وصياغه دقيقه مع اسلوب سلس وتسلسل رائع للمحتوى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Close
طيبات © 2020 جميع الحقوق محفوظة.
Close