fbpx

حساسية الجلوتين والقولون العصبي

24

هل سمعت عن مرض حساسية الجلوتين من قبل؟ وما الفرق بينه وبين القولون العصبي؟

ما هي موانع المأكولات للمرضى ممن يعانون من حساسية الجلوتين والقولون العصبي؟

هل مريض حساسية الجلوتين والقولون العصبي لا بد أن يتبع نظاما غذائيا معينا؟

في هذا المقال سنجيب على كل هذه التساؤلات.

مرض مناعي يؤدي إلى عدم قدرة الجسم على هضم أو تكسير الجلوتين، ولهذا لا بد من تجنب تناول الجلوتين تماما في كل أنواع الأطعمة. وهي إحدى الاضطرابات الشائعة التي لها أعراض عديدة يمكن أن تتشابه مع أمراضٍ أخرى مثل الداء البطني.

وهذا المرض له عدة تسميات منها: التحسس للجلوتين – التحسس المعوي للقمح – اعتلال الأمعاء بالجلوتين – الإسهال غير الاستوائي. 

ونبدأ بتعريف كل من: حساسية الجلوتين والقولون العصبي:

  • حساسية الجلوتين: 
  • ما هو الجلوتين؟

الجلوتين هو بروتين موجود بشكل رئيسي في الحبوب مثل القمح، والشعير وأنواع أخرى من الأطعمة.

  •  القولون العصبي 

هو حالة من الاضطرابات الشديدة للجهاز الهضمي وتظهر أعراضه بشدة فى الأمعاء تكون على هيئة تقلصات شديدة مع إمساك أو إسهال. ويكون عادة نتيجة توتر عصبي شديد. ولهذا للسيطرة علي القولون العصبي لا بد من تجنب كل مصادر التوتر بقدر الإمكان مع اتباع إرشادات لأنظمة غذائية خاصة بمرضى القولون العصبي.

  • ما الاختلاف بين حساسية الجلوتين والقولون العصبي؟

تتشابه أعراض حساسية الجلوتين مع القولون العصبي لأن كلا منهما يؤدي إلى اضطرابات في الجهاز الهضمي، ولكن للتعامل مع كلتا الحالتين: الأطعمة الخالية من الجلوتين مفيدة لكل منهما.

نسبة الإصابة بالقولون العصبي أكثر جدًا من الإصابة بحساسية الجلوتين.

ما هي أعراض حساسية الجلوتين والقولون العصبي؟

تتشابه أعراض حساسية الجلوتين والقولون العصبي، وفيما يلي نعرض أعراض كل منهما:

  •  أعراض القولون العصبي:

 1 – تقلصات فى البطن

2-غازات

3-إسهال أو إمساك أو كلاهما

  • النظام الغذائي لمرضى القولون العصبي:
  1. الإكثار من تناول الألياف.
  2. تجنب الجلوتين. 
  1. الانتفاخ
  2. الإسهال أو الإمساك
  3. الغثيان
  4. صداع
  5. آلام المفاصل
  6. القيء
  7. طفح جلدي 
  8. قلق
  9. شعور بالتعب
  10. اكتئاب

 تتشابه الأعراض عند الأطفال المصابين بحساسية الجلوتين مع الأعراض عند البالغين، وذلك مع الإضافة إلى معاناتهم من عدم الامتصاص الجيد للعناصر الغذائية المهمة، مما يؤدي إلى ظهور مشاكل فى عملية النمو لدى الأطفال مثل:

  • الأنيميا
  • فقدان الوزن
  • تلف مينا الأسنان
  • قصر القامة
  • فشل النمو عند الرضع

ما هو التحليل الذي يكشف حساسية الجلوتين؟

  • تحليل الدم

حيث تظهر في تحاليل الدم كمية الأجسام المضادة المرتبطة بحساسية الجلوتين، وعن طريق هذا يمكن تحديد درجة استجابة الجهاز المناعي لأطعمة معينة.

الأنظمة الغذائية لمرضى حساسية الجلوتين:

يجب اتباع نظام غذائي وأطعمة صحية خالية من الجلوتين:

لاتباع نظام غذائي خالي من الجلوتين، يجب تجنب القمح وبعض الحبوب الأخرى، وهذا النظام له فوائد عديدة أخرى بجانب علاج حساسية الجلوتين، فهو يساعد على إنقاص الوزن وزيادة طاقة الجسم.

  • ما هي الأطعمة المسموح بها في النظام الغذائي الخالي من الجلوتين لمرضى حساسية الجلوتين؟
  • كافة الخضراوات والفواكه الطازجة والمجمدة.وهى مفيدة لمرضى حساسية الجلوتين والقولون العصبي.
  • منتجات الألبان ويفضل أن تكون منزوعة الدسم، وبدون إضافة المنتجات المحتوية على الجلوتين.
  • الخبز وأطعمة الحبوب المصنوعة من دقيق القمح الخالي من الجلوتين. 
  • الأطعمة المصنوعة من الأرز أو الذرة مثل دقيق الأرز وشعيرية الأرز.
  • الكورن فليكس غير المضاف إليه شراب الشعير أو منتجات القمح.
  • البيض ومسحوق البيض.
  • الدجاج والأسماك واللحوم. 
  • البقوليات والمكسرات. 
  • الحلويات المصنعة من مواد لا تحتوي على الجلوتين.
  •  الكسترد والمهلبية المصنعة من نشا الذرة والأرز.
  • الشيكولاتة غير المضاف إليها منتجات الطحين.
  • الدهون: الزبدة الحيوانية أو النباتية والقشدة والزيوت النباتية غير المضاف إليها منتجات محتوية على الجلوتين.

أساسيات النظام الغذائي لمرضي حساسية الجلوتين:

  1. تناول حبوب الإفطار الخالية من الجلوتين:

مثل حبوب الأرز والذرة فهي تعتبر بديلة للجلوتين ولها نفس القيمة الغذائية.

2. الابتعاد عن تناول الخبز:

وتعتبر هذه المرحلة من أصعب العادات الغذائية التي فيها يتجنب مريض حساسية الجلوتين كل أنواع الخبز، حيث أن الخبز من المكونات الأساسية فى كل وجبة، ولهذا مرحلة وداع الخبز تكون صعبة جدا على المرضى حيث تشمل: الفطائر، والكرواسون بكل أنواعه، والخبز الأبيض.

3-الحذر من الطعام المقلي في الزيت

فالأطعمة المقلية المغموسة بفتات الخبز تعتمد على دقيق القمح، كما أن الاستخدام المتكرر للزيت يضر بمريض حساسية الجلوتين.

4– الابتعاد عن أغلب أنواع الحلويات والمخبوزات

حيث أن أغلب أنواع الكعك والمخبوزات تكون مكونة من دقيق القمح، ولكن هناك العديد من المتاجر والسوبر ماركت بها أقسام خاصة بمنتجات خالية من الجلوتين مثل منتجات الخبز الذي يعتمد في تصنيعه على دقيق الأرز بدلا من القمح.

كما تقوم بتصنيع أنواع عديدة من الفطائر والكعك والكوكيز والعديد من المخبوزات والحلويات بدون جلوتين، ولهذا لا يتم حرمان مريض حساسية الجلوتين من التمتع بأكل الحلويات.

5- الحذر من الشوفان:

بالرغم أن الشوفان خاليا من الجلوتين، لكنه قد يتلوث أثناء إنتاجه مع القمح والشعير، مما يؤدي إلى عدم تحمل مريض حساسية الجلوتين للشوفان.

  • أنواع الحبوب المسموح بها في النظام الغذائي لمرضى حساسية الجلوتين:
  • الذرة – دقيق الذرة والكتان
  • أنواع الدقيق الخالية من الجلوتين (دقيق الأرز والصويا والذرة)
  • عصيدة الذرة (الذرة)
  • الأرز
  • الذرة البيضاء
  • فول الصويا
  • الحِنطة السوداء
  • ماهي الحبوب غير المسموح بها  لمرضى حساسية الجلوتين؟
  • قمح. 
  • شعير. 
  • الشوفان في بعض الحالات.

 وفي النهاية: بعض النصائح المهمة لمرضى حساسية الجلوتين والقولون العصبي:

  • نصائح مهمة لمرضى حساسية الجلوتين:
  • عند شرائك أي منتج من المخبوزات أو الكعك أو أي أنواع من الحلويات يجب التحقق من الملصقات أنه 100% خالي من الجلوتين.
  • لا تنس التحدُّث إلى الطبيب أو اختصاصي النُّظم الغذائية حول الأطعمة التي تَمنَح بدائل صحية وغنية بالعناصر المغذية.

نصائح مهمة لمرضى القولون العصبي:

  • تجنب الأطعمة التى تسبب غازات والبهارات والتوابل.
  • تقليل الكافيين.
  • الإكثار من شرب الماء والسوائل.
  • البعد عن مصادر التوتر والانفعالات.
  • الانتظام على ممارسة الرياضة اليومية.

مصدر1

مصدر2

مصدر3

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close
طيبات © 2020 جميع الحقوق محفوظة.
Close