fbpx

سوء التغذية عند الأطفال

304

سوء التغذية عند الأطفال من أكثر المشكلات الصحية التي تؤثر سلبًا على صحة الأطفال. 

سوء التغذية عند الأطفال (هو المسؤول) عن وفاة أكثر من 300000 طفل تحت عمر الخمس سنوات في الدول النامية سنويًا، كما أنها السبب غير المباشر لوفاة أكثر من نصف وفيات الأطفال على مستوى العالم.

مفهوم سوء التغذية عند الأطفال 

سوء التغذية عند الأطفال (يتضمن) عدم حصول الطفل على العناصر الغذائية اللازمة. 

تتضمن العناصر الغذائية اللازمة للأطفال العناصر الأساسية مثل الكربوهيدرات والدهون والبروتين.

هناك أيضاً العناصر الغذائية الصغرى المتمثلة في الفيتامينات والمعادن اللازمة لصحة الجسم. 

أسباب سوء التغذية عند الأطفال 

قد تكون أسباب سوء التغذية عند الأطفال إما أولية، أو ثانوية.

الأسباب الأولية  لسوء التغذية عند الأطفال 

  • عدم حصول الطفل على العناصر الغذائية اللازمة للنمو نتيجة الظروف الإقتصادية الصعبة التي قد تمر بها العائلة.
  • لا يحصل الطفل على الغذاء المناسب له في بعض الأحيان نتيجة حمل الأم بطفل آخر (واضطرارها)  لفطام طفلها الأول.
  • قد يكون سبب عدم حصول الطفل على الغذاء المناسب هو زيادة عدد أفراد الأسرة وعدم قدرة الأم على التركيز على احتياجات الطفل الصغير.

الأسباب الثانوية لسوء التغذية عند الأطفال 

قد يحدث سوءُ التغذية عند الأطفال نتيجة وجود عدة أمراض تُصعِب  حصول الطفل على الغذاء المناسب وذلك مثل:

  • حالات الإسهال المتكررة والتي تُفقد الطفل الكثير من العناصر الغذائية من خلال نوبات الإسهال الكثيرة.
  • تكرار حدوث الأمراض المعدية والتي تُضعِف مناعة الطفل وتؤثر على شهيته.
  • وجود بعض الأمراض المزمنة لدى الأطفال قد يؤثر على حالته الغذائية مثل وجود أمراض بالجهاز العصبي والتي تصعب حصول الطفل على التغذية اللازمة.

أعراض سوءِ التغذية عند الأطفال.

تختلف أعراض سوء التغذية عند الأطفال تبعاً للعناصر الغذائية الناقصة لدى الطفل.

أشهر أمراض سوء التغذية عند الأطفال هي:

أمراض نقص البروتين” protein energy malnutrition “.

تعد أمراض نقص البروتين من أخطر أمراض التغذية لدى الأطفال وأهم أعراضها:

  • نقص وزن الطفل عن المعدل الطبيعي الخاص بعمره.
  • تأثر طول الطفل في كثير من الحالات  يؤدي إلى التقزم.
  • تغيرات سلوكية لدى الطفل: مثل التوتر الزائد في بعض الأحيان، وعدم التركيز واللامبالاة في أحيان أخرى.

أمراض سوء التغذية الناتجة عن نقص العناصر الغذائية الصغرى “micronutrients deficiency “

تتنوع أعراض سوء التغذية (الناتج عن) نقص العناصر الغذائية الصغرى تبعاً لنوع العنصر الغذائي الناقص.

  • نقص عنصر الحديد يسبب الأنيميا “iron deficiency anaemia ”  والشعور بالتعب المزمن، كما يؤثر نقص الحديد على الوظائف المعرفية للطفل مما قد يؤدي إلى نقص التركيز وصعوبات التعلم.
  • نقص فيتامين دال يؤدي إلى نقص النمو لدى الأطفال وزيادة احتمال حدوث الكساح ويسبب نقص امتصاص الكالسيوم اللازم لنمو العظام.
  • نقصُ فيتامين ألف يسبب العشى الليلي “night blindness “، ونقص النمو.

يؤدي نقص فيتامين ألف إلى تغيرات بالجلد والشعر.

  • نقص حمض الفوليك يؤدي إلى الأنيميا “megaloblastic anaemia ”  كما يؤدي إلى حدوث التهابات بالفم.
  • نقص عنصر اليود يسبب خلل بوظيفة الغدة الدرقية مما قد يسبب التأخر العقلي وتأخر النمو والتطور لدى الأطفال.
  • نقصُ الزنك يؤدي لحدوث الأنيميا كما يسبب تضخم الكبد والطحال ووجود التهابات بالجلد، كما أنه يؤثر على الجهاز المناعي للطفل وقد يؤثر نقص الزنك على سرعة التئام الجروح.

تشخيص سوء التغذية عند الأطفال 

يتم تشخيص سوء التغذية عند الأطفال عن طريق ظهور أحد الأعراض السابقة لسوء التغذية بالإضافة إلى الفحص السريري الذي يقوم به الطبيب والذي قد يُظهر بعض علامات سوء التغذية منها:

  • وزن الطفل وطوله ومقارنته بالوزن والطول المناسب لعمره.
  • رقة الجلد نتيجة نقص النسيج الدهني تحت الجلد” subcutaneous tissue ” .
  • وجود انتفاخات بالبطن نتيجة ضعف عضلات البطن.
  • تورم الجسم الذي قد يكون بالقدم أو بالجسم كله.
  • تغيرات بالجلد مثل جفاف الجلد وتقشيره.
  • تغيرات بالأظافر مثل تشقق الأظافر.
  • وجود التهابات بالفم.
  • ضعف الشعر وتغيُر لونه.

غالباً ما يطلب الطبيب بعض التحاليل  لمعرفة سبب سوء التغذية ونوعها. 

أهم التحاليل التي يطلبها الطبيب هي

  • تحليل الدم الكامل “complete blood count  CBC “.
  • معدل سرعة الترسيب ESR.
  • تحليل كامل للبول.“complete urine analysis ” .
  • تحليل براز للطفل. “Stool analysis “.

خطوات معالجة سوء التغذية عند الأطفال 

يتضمن علاج سوء التغذية عند الأطفال:

  • زيادة وزن الطفل ليصل إلى المعدل الطبيعي الخاص بعمره وذلك عن طريق وضع جدول غذائي يتضمن حصول الطفل على السعرات الحرارية اللازمة لزيادة وزنه إذ أن الطفل يحتاج من 150 إلى 170 سعر حراري لكل كيلو جرام من وزنه يومياً ليحقق زيادة الوزن المناسبة.
  • إمداد الطفل بالعناصر الغذائية الناقصة لديه عن طريق إعطائه المكملات الغذائية والفيتامينات المناسبة له.
  • في بعض الحالات الشديدة لسوء التغذية يضطر الطبيب لحجز الطفل بالمستشفى وإعطائه الغذاء المناسب عن طريق التغذية الوريدية أو التغذية عن طريق أنبوب المعدة.

الوقاية من أمراض سوء التغذية عند الأطفال 

أفضل طريقة لوقاية الأطفال من أمراض سوء التغذية هي الحصول على غذاء صحي متوازن.

على الطفل أن يحصل على كميات متوازنة من مجموعات الطعام المختلفة وذلك كالتالي:

  • حصول الطفل على كمية وفيرة من الخضروات والفاكهة يعطي الطفل معظم ما يحتاجه من الفيتامينات والمعادن الهامة لنمو الجسم بشكل صحي.
  • يجب أن يحصل الطفل على الكربوهيدرات بكميات معقولة إذ تساهم الكربوهيدرات في بناء الجسم وزيادة الوزن ويستطيع أن يحصل الطفل على الكربوهيدرات عن طريق تناول الخبز والأرز والمكرونة والبطاطا.
  • يجب أن يتناول الطفل الألبان ومنتجاتها بوفرة وذلك لاحتوائها على معظم العناصر الغذائية الهامة لنمو الجسم.
  • تناول الطفل البروتينات التي تساعد في زيادة كتلة العضلات بالجسم، وتوجد مصادر متعددة للبروتين أهمها اللحوم الحمراء ولحوم الدجاج والبيض والأسماك و البقوليات.

 قواعد التغذية الجيدة

 الحصول على التغذية الجيدة يتضمن ست قواعد ذهبية للأم والطفل هم

  • حصول المرأة الحامل على احتياجاتها الغذائية اللازمة لصحتها وصحة الجنين.
  • تشجيع الأمهات على الرضاعة الطبيعية وتوعيتهم بأهمية الرضاعة الطبيعية للأم والطفل والتركيز على الرضاعة الطبيعية بشكل مطلق دون إدخال أي أطعمة للطفل خلال الستة أشهر الأولى من العمر.
  • بداية تقديم الطعام بجانب الرضاعة الطبيعية للطفل من عمر ستة أشهر.
  • متابعة إطعام الطفل قدر الإمكان أثناء المرض دون إجبار وذلك لتعويض ما يفقده الطفل أثناء فترة مرضه.
  • تحضير الطعام وطبخه وتخزينه بشكل صحي واتباع قواعد الطبخ والتخزين الصحية.
  • محاولة تجنب الأطعمة الضارة غير الصحية مثل المأكولات السريعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close
طيبات © 2020 جميع الحقوق محفوظة.
Close