fbpx

تعرف على فوائد الخروب وأضراره

298

الخروب هو قرون بنية اللون تشبه كثيراً قرون البازلاء، وهو ثمرة شجرة الخروب دائمة الخضرة والتي تنتمي إلى عائلة البقوليات. فوائد الخروب لجسم الإنسان عديدة ومذهلة، في هذا المقال تتعرفون على هذه الفوائد، وسنذكر أيضًا بعض أضرار الخروب.

كيف تتناول الخروب؟

يتكون الخروب من قشرة خارجية ولب داخلي وبذور.

بعد نضوج الخروب يُجمع ويُجفف ثم بعد ذلك يُطحن، ويمكن استخدام بذوره لصناعة علكة الخروب. 

لذا يمكننا الاستفادة من الخروب على هيئة:

  • قرون خضراء
  • قرون بنية مجففة
  • شراب
  • علكة الخروب
  • طحين الخروب 

فوائد الخروب وكيفية استعماله

للخروب فوائد عديدة ومتنوعة لصحة الإنسان؛ وذلك لخصائصه الغذائية، واحتوائه على العديد من الفيتامينات والمعادن، فالخروب يحتوي على فيتامينات مثل:

  • فيتامين هـ
  • فيتامين أ
  • فيتامين (ب١، ب٢، ب٣، ب٦) 

أما المعادن فالخروب يحتوي على: 

  • الكالسيوم 
  • المنجنيز
  • الفوسفور
  • الزنك 
  • الكروم
  • الحديد
  • البوتاسيوم
  • النحاس 
  • السيلينيوم

كل هذه العناصر وغيرها من المركبات العضوية أكسبت الخروب قيمةً غذائيةًعاليةً، وفوائد هائلة للجسم؛ فيما يلي بعض الفوائد الصحية للخروب ومشتقاته.

فوائد الخروب للمفاصل

يحتوي الخروب على بعض الأحماض المضادة للالتهاب؛ لذا يُستخدم أحيانًا لتقليل التهاب المفاصل. كما يحتوي على كثير من المعادن اللازمة لصحة العظام، مثل: الكالسيوم والفوسفور والماغنسيوم.

فوائد الخروب للشعر والبشرة

يحتوي الخروب على عديد من الفيتامينات منها ڤيتامين هـ اللازم لصحة الشعر، كما يحتوي الخروب على مضادات الأكسدة التي تقلل من تساقط الشعر.

أما عن فوائد الخروب للبشرة فيرجع أيضًا لوجود مضادات الأكسدة، والتي بدورها تحافظ على نضارة البشرة وتحميها من التجاعيد، وتؤخر من ظهور علامات الشيخوخة.

فوائد الخروب للقولون والجهاز الهضمي 

أكدت بعض الدراسات على فعالية الخروب في حماية القولون والجهاز الهضمي من الالتهاب المزمن الذي قد يؤدي إلى التهاب القولون التقرحي؛ يعزي ذلك إلى وجود مادة البوليفينول التي تعمل كمضاد للأكسدة ومضاد للالتهاب.

تعمل مادة البوليفينول أيضًا على تبطين الأمعاء ومنع التصاق البكتريا الضارة بجدارها.

ونظرًا لاحتواء الخروب على نسبة عالية من الألياف، تنظم هذه الألياف عملية الهضم وحركة الأمعاء.

فوائد الخروب للجنس

أشارت بعض الدراسات إلى فوائد الخروب للرجال حيث بينت أن تناول الخروب يزيد من القوة الجنسية للرجال.

 كما أنه يحسن من صحة الحيوانات المنوية، ويزيد من عددها في الأشخاص الذين يعانون قلة الخصوبة.

وبينت الدراسات أيضًا أن الخروب يزيد من الرغبة الجنسية للرجال، كما أنه يزيد من هذه الرغبة لدى النساء عند تناول الخروب، وتُعد هذه إحدى فوائد الخروب للنساء وليست الوحيدة. 

فوائد الخروب للأعصاب

من أهم الخصائص الغذائية للخروب احتوائه على بعض المركبات الهامة؛ من أهم هذه المركبات (مركبات الفلاڤونويد) والتي تلعب دورًا في حماية الجهاز العصبي. 

وعلى عكس كثير من الأطعمة، يخلو الخروب من مادة التيرامين التي قد تزيد من أعراض الصداع النصفي؛

لذا يمكن لمرضى الصداع النصفي تناول جميع مشتقات الخروب بدون قلق.

يحتوي الخروب أيضًا على مجموعة من فيتامينات ب اللازمة لصحة الأعصاب وتحسين أدائها.

الخروب ومرضى القلب وضغط الدم

يُعد ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم أحد عوامل الخطر للإصابة بأمراض القلب والشرايين؛ لذا برزت أهمية تناول الخروب لهؤلاء الذين يعانون ارتفاع نسب الكوليسترول لديهم، والأحرى أن يتناوله المرضى الفعليون بأمراض القلب والشرايين.

يحتوي الخروب على الألياف التي لا تذوب في الماء، هذه الألياف غنية بمادة البوليفينول التي أثبتت الدراسات فعاليتها في تقليل نسبة الكوليسترول في الدم. 

ويخلو الخروب تمامًا من مادة الصوديوم التي بدورها تزيد من ارتفاع ضغط الدم، لذا كان استخدام مشتقات الخروب -كطحين الخروب وعصير الخروب- خيارًا مناسبًا لمرضى ارتفاع ضغط الدم.

وكما أن الخروب يخلو من الصوديوم، فهو أيضًا خالي من مادة الكافيين. وكما هو معروف أن الإكثار من مادة الكافيين قد يسبب: 

  • زيادة معدل ضربات القلب
  • الأرق والتهيج
  • ارتفاع نسبة السكر في الدم
  • ارتفاع ضغط الدم 

مريض القلب وارتفاع ضغط الدم في غنى تامٍ عن كل هذه الأعراض؛ لذا كان الخروب بديلًا هائلًا للمنتجات الغنية بالكافيين كالشيكولاتة.

الخروب ومرضى السمنة

الألياف الغير قابلة للذوبان الموجودة في الخروب تجعل الخروب خيارًا مناسبًا لمرضى السمنة. فالإحساس بالشبع وتقليل كمية الطعام من أهم ثمرات تناول الخروب.

وضحت بعض الأبحاث أيضًا أن لهذه الألياف دورًا في تقليل إفراز الهرمون المسئوول عن الإحساس بالجوع.

ويتميز الخروب باحتوائه على نسبة ضئيلة من الدهون تزيد من ترشيح استخدامه.

والخروب غني بالمعادن والفيتامينات -كما ذكر- فتناوله في أي نظام غذائي يضمن الحصول على نسب كافية من هذه العناصر.

الخروب ومرضى السكر 

أشارت الأبحاث إلى أن تناول الخروب يحسن من معدلات نسبة السكر في الدم؛ يرجع هذا التحسين إلى وجود الألياف في الخروب. ولكن يجب مراعاة احتوائه على نسبة عالية من السكر عند التناول.

الخروب والأطفال 

من أبرز فوائد ثمرة الخروب للأطفال هي علاج الإسهال المتكرر لدى الأطفال. 

أكدت الأبحاث أن فعالية الخروب في علاج الإسهال ترجع إلى وجود العفص ضمن مكونات الخروب، وأكدت أيضًا فعاليته في علاج القيء لدى الأطفال بالإضافة إلى علاج الإسهال. 

وثبتت أيضًا إمكانية علاج الإسهال بالخروب لدى الكبار ليس فقط للأطفال. 

أهمية الخروب في الصناعات الغذائية وغيرها

الخروب كبديل للشيكولاتة

طعم الخروب يشبه كثيرًا طعم الشيكولاتة ولدقة أكثر فهو يشبه الكاكاو المكون الأساسي للشيكولاتة. 

وبالمقارنة بين الخروب والكاكاو نجد أن:

  • الخروب يخلو تمامًا من الكافيين، بينما يحتوي الكاكاو على نسبة لا بأس بها
  • الخروب يحتوي على نسبة عالية من الألياف بينما يخلو منها الكاكاو
  • الكاكاو يحتوي على نسبة حديد أعلى من الخروب، لكن يتفوق الخروب باحتوائه على الكالسيوم والبوتاسيوم 
  • الخروب يخلو من مادة الثيوبرومين المسؤولة عن مرارة الطعم الموجودة في الكاكاو
  • الخروب يخلو من أحماض الأوكسالات التي تقلل من امتصاص الكالسيوم بينما تتواجد الأوكسالات في الكاكاو

مميزات الخروب تجعل بعض الناس يفضلونه في الاستخدام عن الكاكاو للاستفادة من قيمته الغذائية.

الخروب كمُحلي صناعي

يحتوي الخروب على نسبة عالية من السكر ويظهر هذا في طعمه؛ مما جعل البعض يستخدمونه كمُحلي أو كبديل للسكر.

ويرى البعض أن تحليته غير كافية فيلجأون إلى غيره من أنواع السكر الصناعي.

طحين الخروب والمخبوزات 

أحيانًا يُستخدم طحين الخروب كبديل لدقيق القمح؛ فيدخل في الطبخ والوصفات، وكافة الاستخدامات كطحين القمح تمامًا.  

يُعد مرضى حساسية القمح ومرضى عدم تحمل الجلوتين -إذ يخلو الخروب من مادة الجلوتين-  من أكثر الناس استفادةً من طحين الخروب.

أضرار الخروب

يُعد تناول الخروب آمنًا فحتى الآن لم تسجل الأبحاث أضرارًا مباشرةً لتناول الخروب واستخدامه في الطبخ أو الصناعات الأخرى.

ومع ذلك ظهرت أعراض حساسية عند تناول بعض الأشخاص للخروب.

الاحتياطات عند تناول الخروب 

يجب على الحوامل والمرضعات توخي الحذر عند تناول الأطعمة، لذلك من الأفضل تناول الحوامل والمرضعات للخروب باعتدال دون إسراف. 

عند استخدام علكة الخروب لعلاج الإسهال عند الأطفال يجب استشارة الطبيب لتحقيق نتائج مُرضية.

نحن الآن بصدد ثمرةٍ عظيمة الفائدة، تشمل فوائدها جميع أجهزة الجسم تقريبًا، فهلا جربت الخروب؟

المصادر

Healthline

WebMD

Researchgate

Dr. Axe

archyde 

PMC

SUPER-TREATS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Close
طيبات © 2020 جميع الحقوق محفوظة.
Close