fbpx

مشروبات لالتهاب اللوز وكيفية التخلص من التهاب الحلق في المنزل

86

يعد التهاب اللوز من الأمراض الأكثر شيوعاً، خاصةً بين الأطفال لسهولة انتشار العدوى بينهم، لهذا سنتعرف على مشروبات لالتهاب اللوز والتي من شأنها التقليل من أعراض المرض.

أسباب التهاب اللوز وأهم أعراضه

يعد التهاب اللوز نتيجة لعدوى بكتيرية -في أغلب الأحيان- وأحياناً قد تكون لعدوى فيروسية، أيضاً في وقت تغير الفصول نتيجة الغبار واللقاح على أجسام الحشرات وغيرها.

أما عن أهم أعراض المرض فتشمل:

  •  ألم بالحلق
  • صعوبة البلع
  • ألم بالحلق أثناء التحدث وصوت غير واضح
  • احمرار اللوزتين
  • حمى 
  • صداع

وقد تستمر الأعراض لمدة أسبوع، ويمكن للمريض العلاج بالمنزل في بداية الأعراض، أما إذا استمرت لأكثر من ذلك فعلى المريض استشارة الطبيب. 

فإذا كانت الأعراض خطيرة، فلا ينبغي إهمالها، وإلا قد يتعرض المريض لمضاعفات خطيرة مثل: الحمى الروماتيزمية التي تؤدي إلى تلف بصمام القلب والتهاب المفاصل.

أما إذا كانت الأعراض بسيطة، فمن الممكن التعافي بالمنزل من خلال بعض الإرشادات، وكذلك تناول بعض المشروبات.

 ولعل المريض يتساءل: ماذا أشرب لالتهاب اللوزتين؟ لهذا سنتعرف على أهم المشروبات المفيدة للمريض، وأيضاً سنجيب عن أهم الأسئلة الشائعة مثل: هل الليمون يزيد التهاب الحلق؟ هذا ما سنتعرف عليه في هذا المقال.

ولكن ما  مشروبات التهاب اللوز وما  فوائدها؟

السوائل الدافئة هامة جداً لالتهاب الحلق لأنها تحافظ على الحلق رطباً وتحميه من الجفاف، وهذا الأمر ضروري 

للمريض وعليه الحفاظ على شرب السوائل حتى وإن شعر بالألم أثناء البلع.

وفيما يلي سنذكر عدة مشروبات لالتهاب الحلق والزكام وأهميتها بالنسبة للمريض،

والتي تتمثل في:

١ – الشاي بالعسل 

هو أهم مشروب من المشروبات التي يحتاجها المريض؛ لأن الشاي الدافئ يقلل الإحساس بعدم الارتياح الموجود بالحلق والذي يعانيه المريض.

أما العسل الأبيض النقي، فهو أفضل علاج لالتهاب الحلق، نظراً لما يتميز به من خصائص مضادة للبكتيريا، لذلك:

١- يعد مضاداً حيوياً طبيعياً، فهو يعالج العدوى المتسببة في التهاب الحلق.

٢- يعد مهدئ للسعال، فيمكن أن يستخدم وحده كمهدئ للسعال.

٣- يعد مضاداً للأكسدة؛ لذلك يستخدم لدعم الجهاز المناعي.

٤- يعد ملطفاً فعالاً وسريعاً للحلق، لذلك يستخدم لتخفيف آلام الحلق.

ومن الممكن للأطفال -فيما يتراوح من سن سنة إلى خمس سنوات- تناول ملعقة كبيرة من العسل قبل النوم كملطف للحلق ومهدىء للسعال، ولا ينبغي للأطفال أقل من عام تناول العسل.

فلا ينبغي للأطفال “أقل من عام” تناول العسل، وحتى تحلية الأعشاب للرضع “أقل من عام” لا يمكن استخدام سكر أو عسل خوفاً من التسمم، ولكن من الممكن استخدام العسل بعد سن عام.

وقد أثبتت إحدى الدراسات أن للعسل تأثير مهدئ للكحة مماثل للعقار الطبي (Dextromethorphen)، ولكن بالطبع، فإن استخدام العسل أفضل لأنه طبيعي ومتوفر بسهولة، وأيضاً لما له من خصائص أخرى.

أما عن طريقة شربه، يخلط ملعقتين طعام من العسل الأبيض على كوب من الشاي الدافئ، والتقليب حتى الذوبان، على أن يكرر عدة مرات باليوم.

ويفضل شرب الشاي دافئاً وليس ساخناً لتجنب الشعور بآلام الحلق بالنسبة للمريض، ويمكن استبدال الشاي بالماء الدافىء.

٢-مشروب الزنجبيل

من المشروبات الهامة جداً بالنسبة لالتهاب الحلق، فهو مضاد قوي للالتهاب، ومضاد للأكسدة وبذلك يعزز الجهاز المناعي، والذي يعد أمراً هاماً بالنسبة للمريض لمقاومة العدوى، سواء كانت بكتيرية أو فيروسية.

والمعروف أن الأدوية لا تستطيع مكافحة العدوى الفيروسية -سواء تسببت في التهاب الحلق أو الزكام- ولكن يعتمد المريض على مقاومة الجهاز المناعي، وبذلك يصبح مشروب الزنجبيل اختياراً ممتازاً.   

والجدير بالذكر أن الزنجبيل أيضاً له خصائص مضادة للبكتيريا، لهذا فهو يعتبر فعال لعلاج العدوى البكتيرية المسببة للالتهاب الحلق أو الزكام.

وقد أثبتت إحدى الدراسات فاعلية الزنجبيل كمضاد حيوى بنسبة كبيرة مثل العقاقير الطبية، كذلك أثبتت أن تأثير الزنجبيل الطازج أفضل من الزنجبيل المجفف.

أما عن طريقة شرب الزنجبيل، يقطع شريحة من الزنجبيل الطازج (وإذا لم يتوفر فيمكن استخدام ملعقة من الزنجبيل البودرة) ووضعها على كوب من الماء المغلي، وتركه خمس دقائق ثم يصفى ويشرب دافئاً.

ويمكن تحلية الزنجبيل بالعسل الأبيض، والذي من شأنه رفع كفاءته كعلاج، ويعد الزنجبيل علاجاً آمناً في المنزل، ولكن في بعض الحالات يفضل استشارة الطبيب قبل استخدامه مثل:

 ١- الحمل.

 ٢- تقرحات المعدة.

 ٣- سيولة الدم؛ لأنه يحتوي على (salisylates) مثل المادة التي توجد بالأسبرين.

 ٤- إذا كان المريض يتناول عقاقير أخرى.

 ويكرر شرب الزنجبيل حتى ثلاث مرات على مدار اليوم للحصول على أفضل النتائج.

 ٣- الغرغرة بالمحلول الملحي وبيكربونات الصوديوم

تعد الغرغرة بالملح من العلاجات القديمة والمعروفة في الطب البديل، أيضاً من العلاجات المتوفرة وغير المكلفة، غير أن هذا المحلول فعال في مكافحة العدوى والحد من تطور الأعراض. 

فإن للملح دوراً فعالاً في التهاب الحلق؛ فإنه بدوره يسحب الماء من الأغشية داخل الفم وبذلك يخلق سداً يمنع امتصاص البكتيريا أو الفيروس داخل الخلايا، مما يقلل فرصة انتشار العدوى بالفم والحلق ويحد من الالتهابات.

أما عن كيفية تحضير المحلول، فالأمر بسيط، فأنت تحتاج فقط ماء وملح، فقط أضف ربع إلى نصف ملعقة صغيرة من الملح على كوب من الماء الدافئ، وقلب الملح حتى الذوبان، ثم استخدم المحلول كغرغرة.

أما عن بيكربونات الصوديوم، فإنها تقتل البكتيريا وتمنع الفطريات، وينصح المعهد الوطني للسرطان باستخدام غرغرة تحتوي على: ١/٨ ملعقة طعام من الملح مع ١/٤ ملعقة من بيكربونات الصوديوم على كوب من الماء الدافئ.

وسنوضح بعض الإرشادات:

  ١- تكرر الغرغرة على الأقل مرتين يومياً، ولكن يراعى عدم الإفراط لتجنب الجفاف.

  ٢- لا مشكلة إذا بلعت القليل من الماء أثناء الغرغرة، ويفضل عدم البلع.

  ٣- لا مشكلة إذا استخدمها الأطفال من عمر ست سنوات أو إذا تمكنوا من الغرغرة.

  ٤- يمكن تحلية المحلول بعسل أو إضافة أي نوع من الأعشاب.

تأثير مشروبات التهاب اللوز كملطف للحلق ومضاد للالتهاب

فلا يقتصر العلاج فقط على مشروبات لالتهاب اللوز، ولكن للغرغرة دور فعال في العلاج وشعور المريض بالارتياح.

٤- العرقسوس

يعد العرقسوس معروفاً في الطب البديل كونه علاج لالتهاب الحلق، فهو يعالج الحلق ويخفف الألم ويحفز الجهاز المناعي.

 يمكن شرب العرقسوس واستخدامه كغرغرة، ولا ينصح بالإفراط في شرب العرقسوس لتجنب أعراضه الجانبية.

٥- الليمون

يعد الليمون ذات فائدة كبيرة لالتهاب الحلق، ومن الأسئلة الشائعة: هل الليمون يزيد التهاب الحلق؟ والإجابة أن الليمون ممتاز في حالات التهاب الحلق لأنه:

 ١- يذيب المخاط.

 ٢- يخفف آلام الحلق.

 ٣- غني بفيتامين “سي” والذي يعزز مناعة الجسم، لذلك فهو فعال أيضاً في حالات الزكام.

ولأن الليمون حامضي، فيمكن أن يسبب بعض الألم بالحلق ولكن منافعه أكبر من ضرره، ويمكن التغلب على ذلك بإضافته إلى كوب كبير من الماء الدافئ.

يجب على المريض شرب السوائل الدافئة بما لا يقل عن ٨ أكواب باليوم؛ ليس فقط لحماية الحلق من الجفاف، ولكن أيضاً لإذابة المخاط بالحلق، وذلك بالالتزام بتناول مشروبات لالتهاب الحلق والزكام بكميات كافية على مدار اليوم.

مشروبات تزيد التهاب الحلق

وكما ذكرنا مشروبات لالتهاب اللوز، فليست كل المشروبات مناسبة،وعلينا ذكر مشروبات تزيد التهاب الحلق، 

من أمثلتها:

  • الماء البارد 
  • الصودا 
  • القهوة
  • خل التفاح

كيف تعالج التهاب اللوزتين في البيت؟

وكما سبق ذكره، ينبغي عدم إهمال الحالة خاصة الأطفال؛ فقد يحتاج الأمر إلى استئصال اللوزتين.

المصادر

https://www.healthline.com/health/salt-water-gargle
https://www.mayoclinic.org/symptoms/cough/expert-answers/honey/faq-20058031#:~:text=Drinking%20tea%20or%20warm%20lemon,milliliters)%20of%20honey%20at%20bedtime.
https://www.healthline.com/health/cold-flu/tea-for-colds#other-home-remedies

www.freeimages.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close
طيبات © 2020 جميع الحقوق محفوظة.
Close