fbpx

ماذا تعرف عن الطعام المناسب لمرضى القولون التقرحي؟

181

لطعام المناسب لمرضى القولون التقرحي يحسن من حالة المريض، ويقلل من معاناته مع آلام المرض، على الرغم من أن السلوكيات الغذائية السيئة ليست إحدى مسببات المرض إلا أن الاهتمام بالطعام المناسب لمرضى القولون التقرحي من أهم وسائل العلاج المُوصى بها.

ما هو مرض القولون التقرحي؟

يتكون الجهاز الهضمي للإنسان من الأمعاء الدقيقة والأمعاء الغليظة والمستقيم.   

هنا يحدث تقرحات بالأمعاء الغليظة (التي تتكون من القولون الأيمن، والقولون الأيسر، والمعترض، والسيني)، وتكون في البطانة الداخلية، وكذلك المستقيم.

و تظهر التقرحات على شكل دوائر حمراء مسببةً آلام بين المتوسطة والشديدة. 

 وهنا يلعب الطعام المناسب لمرضى القولون التقرحي دوراً كبيراً في الحد من تكون التقرحات وانتشارها.

Esophagogastroduodenoscopy, EGD examination report of a Asian woman patient with Gastroscopy in hospital.

الأعراض 

تتراوح الأعراض بين البسيطة والمهلكة، علماً أن التقرحات تنمو ببطء، ولذا وجب معرفة الطعام المناسب لمرضى القولون التقرحي للحد من المعاناة.

  • ألم وتقلصات بمنطقة البطن والمستقيم.
  • إسهال قد يكون مصحوباً بنزيف أو صديد.
  • الشعور بالرغبة المستمرة في التبرز حتى إن لم يحدث.
  • الشعور بالإرهاق الشديد.
  • فقدان الوزن قد يصل لتوقف النمو عند الأطفال.
  • احتمالية حدوث حمى. 

أسباب المرض

ليس هناك سبب مؤكد للمرض، إلا أنه يُرجح حدوث التقرحات بسبب مهاجمة الجهاز المناعي لبطانة الأمعاء الغليظة (القولون) كرد فعل غير طبيعي نتيجة الأصابة بعدوى بكتيرية أو فيروسية في الجهاز الهضمي.

وهناك خطأ شائع بأن الضغط النفسي، والنظام الغذائي السيئ إحدى أسباب المرض، ولكن الطعام المناسب لمرضى القولون التقرحي يحد كثيراً من تفاقم المرض. 

عوامل تعزز الإصابة 

على الرغم من تطور المرض ببطء إلا أن تلك العوامل قد تزيده:

العمر

تبدأ تلك التقرحات في الحدوث بعد سن الثلاثين، إلا أن بعض الحالات تحدث عند سن الستين. 

التاريخ الوراثي:

على الرغم من حدوث المرض لأشخاص ليس لهم تاريخ وراثي مع المرض، إلا أن وجود شخص مصاب في العائلة يعزز من احتمالية الإصابة.

العرق:

بالطبع كل الأجناس عرضة للمرض، ولكن العرق الأبيض وكذلك اليهود هم الأكثر عرضة للمرض.

الطعام المناسب لمرضى القولون التقرحي

هنا يلعب الالتزام بالطعام المناسب لمرضى القولون التقرحي دوراً كبيراً في تقليل الالتهابات الناجمة عن التقرحات وكذلك الألم.

تناول مأكولات غنية بالبروتين

  •  اللحوم والدواجن مع تقليل الدهون والملح والبهارات التي تزيد الالتهابات.
  • الفاصوليا الخضراء علماً أنها تحتوي على نسبة عالية من  البوتاسيوم والفوليك أسيد وڤيتامن ب 6.
  • العدس غني بالبروتين ويحتوي على نسبة دهون قليلة كما أنه يساهم في تقليل الكوليسترول.
  • بذور الشيا و البروكلي و الحمص.
  • الأطعمة الغنية بالأوميجا مثل الأسماك وبخاصة  التونة و السلمون.

الماء و العصائر

  • مهمة لتعويض فقدان السوائل الناتج عن الإسهال والنزيف كما تحتوي على كربوهيدرات تمد الجسم بالطاقة.
  •  يعد عصير التفاح و الخوخ  من الطعام المناسب لمرضى القولون التقرحي لاحتوائه على البوتاسيوم و الحديد و العديد من الفيتامينات والمعادن.

الزبادي 

يعتبر مصدراً للبروتين والكالسيوم والبكتريا الهاضمة ويفضل تناوله بدون فاكهة لسهولة الهضم.

الخضراوات المطبوخة 

مثل الجزر والسبانخ والفلفل  فهي غنية بالألياف الغذائية سهلة الهضم و الفيتامينات.

الفاكهة 

الموز والكمثرى والخوخ  لا تهيج القولون كما أنها مصدر للبروتين مع الحرص على عدم الإفراط في تناولها .

الأرز الأبيض و الكركم 

لا تتسبب في اضطرابات في القولون أو تهيج في الأمعاء، كما أن الكركم مضاد للالتهاب.

أطعمة تقلل من الالتهابات و تعالج التقرحات

بعض الأبحاث تُشير إلى حمض اللينوليك (الموجود بزيت الزيتون و جوز الهند وعين الجمل)

وكذلك الأوميجا 3 لهما تأثير كبير في علاج الالتهابات الناتجة من تقرحات القولون وتقليل الانتفاخ، ولكن الإفراط في تناولهما له تأثير سلبي في المصابين. 

لذا فإن الطعام المناسب لمرضى القولون التقرحي يستلزم أيضاً عدم الإفراط في تناوله.

استخدام الزنك في العلاج

يستخدم  الزنك كمضاد للأكسدة ويقلل من الالتهابات و يعالج التقرحات المعدية، يُتناول لمدة 30 يوماً بتركيز(35 مللي جراماً الزنك غلوكونات في اليوم).

الاطعمة وما تحتوية من فيتامينات لحماية القولون

الخبز المناسب لمرضى القولون التقرحي 

يحتوي القمح على كربوهيدرات السكاريد و الذي يصعب امتصاصه خلال جدار الأمعاء كما يزيد من الانتفاخات و التهابات التقرحات، وكذلك بروتين يسمى الجلوتين الذي يحفز الجهاز المناعي لمهاجمة جدار الأمعاء مما يزيد الوضع سوءًا.

لذا يُنصح بتناول الخبز الخالي من الجلوتين والموجود بشكل غني في القمح، واستخدام بدائل القمح مثل:

  • دقيق الذرة
  • دقيق جوز الهند
  • دقيق الأرز
  • دقيق اللوز
  • دقيق البطاطا
  • دقيق الحمص

نظام الكيتو لمرضى القولون التقرحي

ويعتمد هذا النظام في الأساس على تناول كميات كبيرة من الدهون و البروتين الموجود غالباً في اللحوم و الزيوت،و لهذا النظام تأثير إيجابي في ذلك تغير البكتريا للأمعاء وظهور سلالات جيدة تحسن من الوضع الصحي.

وله عيوبه في زيادة نسبة الدهون الغير مشبعة بالجسم التي تزيد من الالتهابات، وقلة نسبة الكربوهيدرات، وكذلك التنوع في الفاكهة والخضروات مما يؤثر في التوازن في العناصر الغذائية اللازمة للمريض؛ ولذا لا يفضل أتباعه. 

الفاكهة الممنوعة لمرضى القولون التقرحي

يفضل الابتعاد عن الفاكهة التي تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات  الغنية بالألياف مثل التين والتوت.

الأكلات الممنوعة لمرضى القولون التقرحي

  • الأطعمة الحارة والبهارات و كذلك الملح. 
  • القهوة و المشروبات الغازية و غيرها من السوائل التي تحتوي على كافيين.
  • المشروبات الكحولية.
  • التدخين قد يسبب تحول التقرحات إلى سرطانات خبيثة.
  •  اللبن وخاصةً لوجود سكر اللاكتوز صعب الهضم
  • الأطعمة المحفوظة وكذلك الفاكهة المجففة.
  • الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف على الرغم من فائدتها في حماية القولون إلا أن الألياف (التي لا تذوب في الماء) تكون صعبة الهضم وتُزيد الوضع سوءً مثل الفُشار و المكسرات و الفول.
  • الأطعمة التي تحتوي على سوربيتول، والسلفات ومشتقاته.

نصائح لمرضى القولون التقرحي 

ما تسببه الأعراض المصاحبة للمرض يمكن تجنبها باتباع الآتي

  • تناول عصائر والماء بكثرة حتى لا يصاب المريض بالجفاف بسبب الإسهال والنزيف.
  • تناول أطعمة غنية بفيتامين سي  .
  • التواجد بجانب المرحاض لتقليل التوتر الناتج عن الشعور المستمر بالتبرز.
  • استخدام مرطبات للجلد بشكل مستمر لتقليل الأضرار الناتجة عن الفقد المستمر للماء.
  • يفضل استخدام مسكنات تحتوي على اسيتامينوفين بدلاً من الإيبوبروفين و الكيتوبروفين.
  • تناول أطعمة سهلة الهضم و تقسيم الوجبات إلى وجبات كثيرة بكمية قليلة بدلاً من ثلاث وجبات فقط تحتوي على كميات كبيرة من الطعام.
  • بفضل استشارة الطبيب للتعامل الصحيح مع الحالة المرضية، وفي حالة صعوبة بلع الدواء يمكن سؤال الطبيب أو الصيدلي على إمكانية خلطِه بطعام معين أو شراب.
  • أدوية الكورتيزون تحسن من الالتهابات بشكل سريع ولكن تقلل المناعة العامة للجسم مع الوقت لذا وجب التحذير.
  • إيجاد الدعم النفسي من الأقارب والأصدقاء.
  • ممارسة الرياضة لتحسين الصحة و تقليل التوتر.
  • التوقف نهائياً عن المشروبات الكحولية والتدخين.
  • استخدام أدوية لعلاج الإسهال مثل اللوبيراميد.

هل يُشفى مرضى القولون التقرحي

ليس هناك شفاء تام منه ولكن يمكن التعايش معه والحد من أعراضه كما ذكرنا أن هناك بعض العناصر الغذائية و الأدوية التي تقلل من معاناة المريض.

المصادر

https://www.mayoclinic.org/ar/diseases-conditions/ulcerative-colitis/symptoms-causes/syc-20353326

https://www.webmd.com/ibd-crohns-disease/causes-colon-erosion#:~:text=Colon%20erosions%20are%20small%2C%20shallow,ulcers%20or%20bear%20claw%20ulcer.

https://www.webmd.com/ibd-crohns-disease/ulcerative-colitis/create-an-ulcerative-colitis-plan

https://www.healthline.com/health/ulcerative-colitis-foods-avoid#foods-to-enjoy

https://pubmed.ncbi.nlm.nih.gov/31956928/#:~:text=Zinc%20gluconate%20intervention%20in%20patients,dietary%20component%20in%20disease%20control

https://www.medicalnewstoday.com/articles/ulcerative-colitis-gluten-free-diet#gluten-free-diet

https://www.healthline.com/nutrition/best-gluten-free-bread#A-quick-look-at-the-best-gluten-free-bread

https://www.healthcentral.com/slideshow/ulcerative-colitis-trendy-diets

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Close
طيبات © 2020 جميع الحقوق محفوظة.
Close